أستاذ لـ"فبراير.كوم": السلطات رمت أبناءنا بسيدي يوسف بنعلي بالقنابل المسيلة للدموع و"الطايح أكثر من النايض" | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

أستاذ لـ »فبراير.كوم »: السلطات رمت أبناءنا بسيدي يوسف بنعلي بالقنابل المسيلة للدموع و »الطايح أكثر من النايض »

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 28 ديسمبر 2012 م على الساعة 16:48

القنابل المسيلة للدموع، والضرب ومواجهات داخل مقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش، هذا ما يصلنا الان من مصادرنا بعين المكان.   االتدخل يأتي على اثر، وقفة احتجاجية للساكنة، على شركة راديما لتوزيع الماء والكهرباء. وقد أفاد مصدر من عين المكان، أن القوات العمومية تدخلت لفض الوقفة الاحتجاجية، والتي استعملت القنابل المسيلة للدموع وخراطيم المياه.   وفي الوقت الذي قام بعض الأباء، باخراج أبنائهم من بعض المدارس كخطوة احتجاجية على المنع الذي تعرضوا له، فقد أفاد أحد الاساتذة في اتصاله قبل قليل بموقع فبرار.كوم، أن القوات العمومية شرعت في اطلاق القنابل المسيلة للدموع والتي وصلت إلى داخل ثانوية سيدي يوسف بنعلي.   وأضاف نفس الأستاذ، أن « الطايح كثر من النايض »، مستنكرا باسم الطاقم التربوي اقتحام القوات العمومية للثانوية التي ظل تلامذتها داخلها ولم يشاركوا مع آبائهم في الوقفة.   وحسب مصادرنا، فإن الإصابات طالت مجموعة من المواطنين إضافة إلى إصابة اربعة من عناصر القوات العمومية وخمسة من أقراد الشرطة.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة