منيب لـ"فبراير.كوم": لهذا كنا صارمين مع ادعيدعة ولا لأحزاب النظام المخزني والقوى الأصولية

منيب لـ »فبراير.كوم »: لهذا كنا صارمين مع ادعيدعة ولا لأحزاب النظام المخزني والقوى الأصولية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 27 فبراير 2013 م على الساعة 12:03

أكدت نبيلة منيب الأمين العام للحزب الإشتراكي الموحد لـ »فبراير.كوم » أن بلاغ المكتب السياسي أتى ليوضح للرأي العام خطة واستراتيجية الحزب المتمثلة حسب رأيها في التحالف مع الديمقراطيين، والديمقراطيين فقط لاغير. وأضافت منيب، أن الحزب الإشتراكي الموحد يشتغل رفقة الديمقراطيين واليساريين من أحزاب وجمعيات ونقابات وأمازيغ وفعاليات نسوية، مشيرة إلى أن كل من يخرج عن تلك الإستراتيجية الآنفة الذكر لا يعني حزبها في شيء. وبخصوص محمد ادعيدعة الذي أوضح أن تنسيقه رفقة فرق المعارضة داخل مجلس المستشارين هو تنسيق باسم النقابة بعيدا عن تمثيلية الحزب في ذلك، قالت نبيلة منيب » كون مكانش ادعيدعة وكون كان شي واحد آخر ماكناش غادي نتكلموا،  فادعيدعة مناضل في الحزب  قبل أن يكون مناضلا داخل النقابة، وهو بذلك يمثل وجه الحزب، وكان من الأجدى أن يترأس ذلك التنسيق شخص آخر غيره، فتنسيقه مع فرق المعارضة بشكل مباشر أو غير مباشر يدخل الحزب في ذلك النسق ». وأوضحت منيب، أن الإستراتيجية التي اتخذها حزبها على عاتقه، تعتبر بمثابة استراتيجية مستقلة عن الأحزاب المتحالفة مع النظام المخزني، وبعيدة كل البعد عن القوى الأصولية، مشيرة إلى أن القوى الديمقراطية واليسارية في صدد الدخول والتكثل كقوة واحدة في إطار فيدرالية تجمع الديمقراطيين، والديمقراطيين فقط لا غير ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة