عصيد لـ:"فبراير.كوم": نعم جالست يهود ولكنني لم أطبع مع الكيان الصهيوني | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

عصيد لـ: »فبراير.كوم »: نعم جالست يهود ولكنني لم أطبع مع الكيان الصهيوني

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 03 سبتمبر 2013 م على الساعة 18:42

ما حكاية جلوسك مع اسرائيليين، وهو الخبر الذي حصد الكثير من التعليقات واثار جدلا كبيرا في المواقع الاجتماعية؟   انا ألتقي اسبوعيا عددا كبيرا من الباحثين والطلبة والمنتمين للمنظمات الحقوقية، وعادة ما تتمحور نقاشاتنا حول القضية الامازيغية او حول الدين او التنوع.   وحينما اعقد لقاءاتي الاسبوعية مع أشخاص مختلفين، فلا اطرح عليهم السؤال ان كانوا مسلمين او نصارى او يهود، وهذا ما حدث خلال اللقاء الذي اثار كما تقولين ضجة لا افهمها.   طيب، الم تعرف من اين اتوا؟ الم تفهم ذلك من سياق اسئلتهم؟ ولنفرض انك عرفت هل كنت لترفض؟   طبعا لو عرفت لجالستهم، فلا شيء يبرر ان اقاطعهم.   موقفي من القضية الفلسطينية واضح، ولكن لا ارى اي تطبيع في مجالسة طلبة مغاربة يهود، وقد علمت فيما بعد ان منهم من ولد في دمنات وصفرو. انا والحالة هاته، لم اتعامل مع الكيان الصهيوني او الدولة، هؤلاء طلبة مغاربة، ولا أرى أي مبرر يمنعني من مجالستهم والحديث حول القضية الأمازيغية.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة