رحاب لـ"فبراير.كوم": لم يمنع لشكر من إلقاء كلمته ولم يضرب بالكراسي وهذه حقيقة ما وقع

رحاب لـ »فبراير.كوم »: لم يمنع لشكر من إلقاء كلمته ولم يضرب بالكراسي وهذه حقيقة ما وقع

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 01 سبتمبر 2013 م على الساعة 14:30

نفت حنان رحاب، عضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أن يكون الكاتب الأول للحزب ادريس لشكر، قد منع أمس من إلقاء كلمته ضمن فعاليات المؤتمر الجهوي لشبيبة الحزب بجهة فاس بولمان، أو أن تكون هناك اشتباكات قد حدثت بين أنصار لشكر ومعارضيه داخل قاعة المؤتمر أو خارجها.   وقالت رحاب في اتصال مع « فبراير.كوم »، إن « الأصوات القليلة المعدودة على رؤوس الأصابع » كما أسمتهم،  التي ارتفعت داخل القاعة، كانت لشباب عبروا بـ »حماس زائد » عن اختلافهم على بعض النقط المدرجة بجدول الأعمال، استمر بعد ذلك المؤتمر في « أجواء عادية وحماسية » ألقى خلالها لشكر كلمته المقررة.   وأضافت رحاب حنان، إن « القيم » التي تجمع مناضلي الحزب هي قيم « الأخوة والإنصات والحوار » وبالتالي فأي حديث عن اشتباكات شارك بها البرلمانيين عن الجهة أحمد رضا الشامي ومحمد عامر عارية من الصحة، وتدخل في إطار  » رغبة البعض في إحياء ملامح الغضب التي اعترت بعض الاتحاديين بعد المؤتمر الوطني التاسع لأنهم الفوا اللجوء إلى خيارات التفرقة بملاحمها الرجعية القاتلة للتغيير » كما وصفتها، باعتبار أن النائبين أعلنا غير ما مرة  » انخراطهما في اختيارات الحزب » واشتغالهما ومساهمتهما في « إعادة البناء التنظيمي » بجهة فاس بولمان رفقة باقي أعضاء اللجنة الادراية بالجهة واعضاء الكتابة الجهوية وباقي المسؤولين التنظيميين. وختمت عضو المكتب السياسي الشابة بالقول إنه تم أمس انتخاب    وختمت رحاب بالقول إنه، تم أمس انتخاب أعضاء الكتابة الجهوية لشبيبة الاتحاد الاشتراكي بجهة فاس بولمان، « بذات الشروط » التي بها تم انتخاب أعضاء كتابتي جهتي الغرب الشراردة وطنجة تطوان، في أفق استكمال انتخاب بقية الكتابات الجهوية لشبيبة الحزب في مؤتمراتهم الجهوية قبل متم أكتوبر المقبل.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة