شباط لـ"فبراير.كوم": لا توجد حكومة حتى نفكر في إسقاطها بملتمس رقابة والنسخة الثانية بعد التحاق الأحرار محكوم عليها بالفشل

شباط لـ »فبراير.كوم »: لا توجد حكومة حتى نفكر في إسقاطها بملتمس رقابة والنسخة الثانية بعد التحاق الأحرار محكوم عليها بالفشل

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 10 سبتمبر 2013 م على الساعة 12:19

لا يزال حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال، يطلق نيرانه صوب حكومة عبد الإله بنكيران التي انسحب منها منذ أسابيع.   حميد شباط وفي غمرة المفاوضات الجارية بين رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران وصلاح الدين مزوار رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، والتي لم تكتمل بعد، قال في تصريح خص به موقع « فبراير.كوم » وهو يتهكم على الحكومة: » حكومة عبد الاله بنكيران مند بدايتها وإلى اليوم تعتبر حكومة تصريف أعمال ، وأن واجهتها الخارجية عبارة عن حكومة ولكن في واقعها لا يوجد إلا مجموعة من الوزراء كل واحد منهم يشتغل بطريقته ».   شباط تابع قوله وهو يهاجم الحكومة التي يوجد فيها وزراء حزبه في حالة تصريف أعمال بعد تقديم استقالتهم أنه: » لا وجود لحكومة منسجمة قادرة على انجاح التجربة ».   وبخصوص الحكومة التي يجري الاعداد لها في نسختها الثانية، التي قد تخرج للوجود اليوم أو غدا، أنها حكومة : « محكوم عليها بالفشل، مادام أنها تسير بالعقلية التي سيرت الحكومة السابقة « في إشارته لرئيس الحكومة عبد الاله بنكيران.   وحول ما تم الترويج له من الرغبة للاستقلاليين في اسقاط الحكومة عبر ملتمس رقابة، قد يتم تقديمه من طرف شباط وادريس لشكر الكاتب الوطني للاتحاد الاشتراكي، قال شباط مستهزئا: لا توجد حكومة لسقطها بملتمس رقابة ».  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة