منجب لـ"فبراير.كوم": الفجر المقربة من الجيش الجزائري نشرت تصريحات لم أدل بها وزوّرت حواري مع وكالة الأنباء الروسية | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

منجب لـ »فبراير.كوم »: الفجر المقربة من الجيش الجزائري نشرت تصريحات لم أدل بها وزوّرت حواري مع وكالة الأنباء الروسية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 13 نوفمبر 2013 م على الساعة 13:07

نسبت جريدة الفجر الجزائرية تصريحات ملفقة لي، حول موضوع التوتر الأخير، الذي عرفته العلاقات المغربية الجزائرية والوضع في جنوب المغرب، مشيرة بهدف التغليط إلى استجواب حقيقي لي مع وكالة الأنباء الروسية.   إن ما جاء في مقال الفجر المقربة من الجيش الجزائري كان مُحَـرَّفاً تماما، كبتـرها مقطعين وصفت في أحدهما النظام الجزائري ب »السلطوي »، وقلت في الثاني على أن « سكان المناطق التي تحكمها جبهة البوليزاريو، وتحديداً في منطقة تندوف، مع حل الوحدة مع المغرب »؛ أما بقية المقال فجاءت كلها تزويراً وافـتراءً، لعل أخطره زعم الجريدة أني قلت بأن المغرب يعتبر « دولة الإحتلال الوحيدة على مستوى القارة الإفريقية ». إن هذا لكذب وبهتان.   ومع كامل الأسف، قامت بعض الجرائد المغربية والجزائرية ( وجلها لها باع طويل في هذا النوع من « الصحافة »)، على نقل الخبر أو التعليق عليه، دون تمحيص ودون أن تكلف أي منها نفسها عناء الإتصال بي، مما يعتبر خرقاً لأبسط القواعد المهنية المتعارف عليها. وعليه، فإنني أطالب المنابر المعنية ب:   ـ سحب ما نسبته إلي من أقوال غير صحيحة؛ ـ الإعتذار لقرائنا  ولي على هذا الخطأ المهني والأخلاقي الفادح.   وإذ فإنني أدين هذا السلوك، فإنني أحتفظ بحقي في اللجوء إلى كل السبل التي تكفلها القوانين المعنية.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة