أفتاتي لـ »فبراير.كوم »: ألم تكن ظاهرة تهريب الأموال للخارج بشكل قوي في عهد حكومة عباس الفاسي؟!

أفتاتي لـ »فبراير.كوم »: ألم تكن ظاهرة تهريب الأموال للخارج بشكل قوي في عهد حكومة عباس الفاسي؟!

  تساءل عبد العزيز أفتاتي برلماني حزب العدالة والتنمية في تصريح لـ « فبراير.كوم »، عن عدم قيام الحكومات التي تكلفت بتدبير الشأن العام منذ 13 سنة مضت بأي إجراء فيما يخص تهريب الأموال إلى الخارج، علما أنها قامت سنة 1998 بمساهمة إبرائية فيما يتعلق بالضرائب؟ وشدد قائلا «  »بغيت نعرف ».   وزاد أفتاتي متسائلا: لماذا لم تقم الحكومات  السابقة بإجراء الكشف عن لائحة مهربي الأموال إلى الخارج، بالرغم من أن هناك اتفاقيات ومنظمات مختصة في عملية تهريب الأموال؟   وأضاف أفتاتي  قائلا: « أنا أريد أن أعرف الجواب، هل لأن عملية تهريب الأموال بدأت مع الأستاذ بنكيران؟  هذا غير صحيح، كذب، غير صحيح بالمرة، هل لأن بعض من رموز حزب الاستقلال، علاقة بتهريب الأموال إلى الخارج ؟ هل لأن بعض الصداقات في الناتج الإنتاجي لديها علاقة بموضوع التهريب، هي التي كانت تحميهم ؟    وأوضح أفتاتي أنه يريد أن يعرف من  خلال حزب الاستقلال، ما إذا كانت ظاهرة التهريب، قد تقوت في عهد عباس الفاسي، مضيفا بالقول: « ألم تكن هذه الظاهرة بشكل قوي في عهد عباس انطلاقا  من المؤشرات التي تضبط مسألة التهريب »؟  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.