الكيحل لـ "فبراير.كوم" لا يمكن أن نقبل تحت ذريعة السرية والكتمان عدم الكشف عن لائحة مهربي الأموال | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الكيحل لـ « فبراير.كوم » لا يمكن أن نقبل تحت ذريعة السرية والكتمان عدم الكشف عن لائحة مهربي الأموال

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 09 يناير 2014 م على الساعة 20:15

   قال عبد القادر الكيحل عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال في تصريح لـ « فبراير.كوم »،  بأنه لا يمكن أن نقبل تحث ذريعة السرية والكتمان عدم الكشف عن لائحة مهربي الأموال إلى الخارج، مضيفا بأن اليوم يجب أن تكون لدى رئيس الحكومة والحكومة الجرأة السياسية، وأن الكشف عن هذه اللائحة سيعطي للحكومة قوة سياسية وكذلك قوة مجتمعية، وأن مطالب المجتمع ليست هي المصالحة، بل هي محاسبة كل من أساء إلى الاقتصاد الوطني وإلى المغرب بسلوكات معينة، لذلك نحن مع الكشف عن هذه الائحة.    وأفاد الكيحل بأن المصالحة الاقتصادية مع مهربي الأموال إلى الخارج، يجب أن تكون مسألة مجتمع، ويجب أ ن نتفق كمكونات، مجتمع  سياسي ومعارضة وأغلبية ومجتمع مدني، مبرزا بأن أشكال هذه المصالحة لابد أن تكون واضحة ، أما أن تأتي مسألة المصالحة بشكل خفي، ولا تمر عبر المساطر الطبيعيىة، ومنها مجلس الحكومة ثم المجلس الوزاري ثم مجلس النواب ثم مجلس المستشارين، فهذا لا نقبله.   وأوضح الكيحل بأن  الحكومة جاءت بهذا التعديل خلسة ليلا في مجلس المستشارين، مبرزا أن رئيس الحكومة، عبد الإله بن كيران، يقول إنه يريد محاربة الفساد لكنه يطبع معه في نفس الوقت.   وللإشارة فإن محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية كان قد نفى أن تكون هناك لائحة للمعنيين بالمساهمة الإبرائية، إذ قال في ندوة صحافية نظمها يوم الأربعاء بالرباط: »ليست هناك لائحة ولن تكون، لأن الأساس في إنجاح هذه المسطرة هو تسهيل المسطرة واعتماد السرية ».     

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة