رئيس الشبكة المغربية للدفاع عن حقوق الرجال لـ"فبراير.كوم": العنف الممارس ضد الأزواج من طرف زوجاتهم يتطور وهذا دليلنا على ذلك | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

رئيس الشبكة المغربية للدفاع عن حقوق الرجال لـ »فبراير.كوم »: العنف الممارس ضد الأزواج من طرف زوجاتهم يتطور وهذا دليلنا على ذلك

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 22 يناير 2014 م على الساعة 22:52

قال عبدالفتاح بهجاجي  رئيس الشبكة المغربية للدفاع عن حقوق الرجال في تصريح لـ »فبراير.كوم » إن العنف صار عملة متداولة في المجتمع، مبرزا بأن  ارتفاع العنف الممارس من قبل الزوجات اتجاه أزواجهم، ما هو إلا انعكاس للعنف الموجود في المجتمع بجميع الأصعدة،  سواء في التعليم أو في الملاعب الرياضية أو في المؤسسات التعليمية، أو ما لاحظناه مؤخرا من عنف اتجاه الوزراء، مثل ما حدث مع نبيل بنعبد الله وزير السكنى والتعمير وسياسة المدينة . وأوضح بهجاجي بأن العوامل الاقتصادية  أو التربوية المتعلقة بالإعلام، والذي أصبح في جزء كبير منه مبني على العنف يُمرر سواء من خلال الأفلام أو الألعاب أوأفلام الفيديو،  ينعكس على العنف الزوجي، فضلا عن الأزمة الاقتصادية التي ترتب عنها تسريحات العديد من العمال سواء النساء منهم أو الرجال وكذا ضعف الدخل إضافة إلى غياب ثقافة الحوار والاستماع وتبادل الأراء كل ذلك يجعل العنف الزوجي في بؤرة تحل كل مشاكلها عن طريق العنف إما من طرف الزوجة أو الزوج أو من طرف الأبناء. وأضاف بهجاجي أن من بين العوامل المسببة للعنف الزوجي، هناك الزواج في سن مبكر مما يجعل الأزواج غير مهيئين لا نفسيا ولا تربويا للتعايش داخل قفص الزوجية، مبرزا بأن العنف الزوجي سيتواصل ما دام أن مصادر العنف المرتبطة بالأسرة والمدرسة الإعلام والرياضة وكل وسائط الاتصال، لم يتم تجفيفها . وللإشارة فإن الشبكة المغربية للدفاع عن حقوق الرجال سبق لها أن كشفت عن أرقام صادمة تؤكد ارتفاع عدد الرجال المغاربة الذين تعرضوا للعنف من قبل زوجاتهم خلال سنة 2103، بعد أن تجاوز 2100 حالة، حيث كانت نسبة العنف هاته تتراوح سنة 2008 مابين 18 و20 في المائة من الحالات الواردة، لتصل إلى 25 في المائة اليوم.

أكتب تعليقك

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن أراءهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من الموقع.

nasser abdlkrim

je te remercie pour ce qui fait bon courage

مواضيع ذات صلة