شباط بالفيديو: مشروع الجهوية متخلف ويتعارض مع الدستور والحكومة تريد أن ترجعنا إلى القرون الوسطى

شباط بالفيديو: مشروع الجهوية متخلف ويتعارض مع الدستور والحكومة تريد أن ترجعنا إلى القرون الوسطى

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 07 يوليو 2014 م على الساعة 10:58

[youtube_old_embed]M0AVerdrEwQ[/youtube_old_embed]

  وصف حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال، ورئيس المجلس البلدي لمدينة فاس، مشروع قانون الجهوية الذي أتت به وزارة الداخلية، و الذي أطلق عليه عدة مسميات، من قبيل الجهوية الموسعة، الجهوية المتقدمة، بكونه مشروع متخلف مبرزا في الآن ذاته أن تلك الجهوية المتحدث عنها هي بكل صدق جهوية متخلفة بكل ما لكلمة متخلفة من قوة، وليست هناك رائحة أو التفاتة في هذا المشروع كي نسميها جهوية موسعة يورد شباط.    وأضاف  شباط في لقاء ترأسه الجمعة الماضية بمدينة فاسن أن مشروع قانون الجهوية خيَب آمال جميع فئات الشعب المغربي، سواء المعطل الذي يبحث فرصة عمل، أو الأستاذ الذي يأمل للاستفادة من الانتقال داخل جهته، أو الفقير الذي كان عنده أمل كبير كي يخرج من آفة الفقر، والتاجر والصانع وغير ذلك.   وذكر شباط، أنه يتبين أن رئيس الجهة هو الآمر بالصرف، ولكن تحته يوجد مدير الوكالة الذي يعين من قبل وزارة الداخلية، وهناك مندوب مستشار الوالي، مشيرا في الوقت ذاته أنه « إذا أردنا إنجاز طريق ما، علينا أن نلجأ إلى الوكالة، في حين يبقى المنتخبين ليس لهم أي دور، وهو أمر غير مقبول ومرفوض، بعد الخطاب الملكي يوم 9 مارس المبني بالأساس على الجهوية الموسعة، و دستور 2011 الشيء الذي يعني أن الحكومة الحالية تريد أن ترجعنا إلى القرون الوسطى يورد شباط ».   وأشار شباط  قائلا:  » إن مشروع قانون الجهوية الجديد متخلف بحسب أراء كل المتتبعين والأساتذة والسياسيين، لأنه لا يعقل أن نأتي بجهوية فيها إحباط للإرادة السياسية، ولأننا نريد بناء جهات قوية ».  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة