الكوميسير السابق بنمغنية لـ"فبراير.كوم": بصقت في وجه ثابت وحقدت عليه لهذا السبب وثروته كانت تقدر بحوالي ثلاثة ملايير

الكوميسير السابق بنمغنية لـ »فبراير.كوم »: بصقت في وجه ثابت وحقدت عليه لهذا السبب وثروته كانت تقدر بحوالي ثلاثة ملايير

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 22 يوليو 2014 م على الساعة 1:10

[youtube_old_embed]-IappoSeuLQ[/youtube_old_embed]

آخر مرة اتقيت فيها ثابت قال لي فيها « تعالى عزيزي »، فبصقت على وجهه، يقول الكوميسير مصطفى بنمغنية الذي سبق واعتقل وسجن على خلفية نفس القضية التي انفجرت في بداية فبراير 1993. وأضاف بنمغنية في شهادته لما جرى لـ »فبراير.كوم » أنه قال لثابت : »لو سلموني إياك لقتلتك دون رصاص »، وقال أيضا أنه لا يهمني إن كان مريضا، بقدر ما يهني أنه كان يتظاهر بالتقوى والورع، في الوقت الذي كان بإمكانه أن يعالج نفسه بالنظر إلى الثورة التي كان يملكها، وكانت تقدر بحوالي ثلاثة ملايير، وسبق أن أقرض رئيس الأمن مبلغا قدره مائتي مليون، لأنه كان يملك عددا من الشركات، ومنها شركات الزجاج: » من هذا الجانب حقدت عليه، ولم يكن لنصل إلى هذا الحد ». وأضاف بنمغينة أن ثابت كان يعتبرنا ضحاياه، وقد سبق أن قلت في السابق أن ثابت كان يوقع في الوثائق الرسمية، بمعنى أنه أنه ما يزال يمارس مهامه، على الرغم من أن الدرك دخل على الخط في نفس اليوم.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة