أسيدون لـ"فبراير.كوم":"هذه حقيقة "زيم" الإسرائيلية التي ينشط فرعها بالمغرب في عز الحرب على غزة | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

أسيدون لـ »فبراير.كوم »: »هذه حقيقة « زيم » الإسرائيلية التي ينشط فرعها بالمغرب في عز الحرب على غزة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 12 أغسطس 2014 م على الساعة 7:33

صور من الأنترنيت

أكد الناشط الحقوقي سيون أسيدون، متحدثا باسم « مبادرة مقاطعة المنتوجات الإسرائيلية وسحب الإستثمارات من إسرائيل وفرض عقوبات عليها »، أن شركة الملاحة التجارية الصهيونية شبه رسمية المسماة « زيم »، والتي رصدت حاوياتها وهي تجوب شوارع مدينة الدار البيضاء، المعروفة منذ زمن بنقلها للأسلحة والمعدات العسكرية للجيش الصهيوني ».   وأشار أسيدون، في تصريح لـ »فبراير.كوم »، أن « لـ »زيم »، ممثلا بالمغرب اسمه « زيماغ »، وحذفته « زيم » قبل يومين فقط من موقعها على الأنترنيت لإخفاء الأمر، لكن « البي دي اس »، تتوفر على الدليل الذي يثبت أن « زيماغ »  تمثل « زيم » بالمغرب، مؤكدا أن شركة « زيم » تقوم بادخال حاوياتها القادمة من حيفا الى المغرب عبر اسبانيا ».   وأضاف السيد اسيدون، أنه اكتشف أن شركة « نوفاتيس » المنتجة لحفاظات « دلع » تستورد المواد الأولية لصناعة الحفاظات عن طريق شركة « زيم » أثناء البحث عن حقيقة شركة « زيم » بالمغرب، وأن « نوفاتيس » اعتذرت واعترفت بالخطأ، وتعهدت بعدم تكرار الأمر وعدم استيراد المواد الأولية الإسرائيلية.   يذكر أن مجموعة من مكونات المجتمع المدني المغربي، قد وجهت رسالة الى رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، نهاية الأسبوع الماضي، مطالبة إياه  بقطع وغلق أي استثمار صهيوني بالمغرب، وبالتالي غلق فرع « زيم » بالمملكة، وذلك في سياق سعي هذه الجمعيات الى محاربة جميع اشكال التطبيع الصهيوني ».  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة