مغني يكشف لـ"فبراير.كوم" تفاصيل عملية نصب سيدة على 20 فنانا وإيهامهم بتنشيط حفل زفاف مولاي رشيد | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

مغني يكشف لـ »فبراير.كوم » تفاصيل عملية نصب سيدة على 20 فنانا وإيهامهم بتنشيط حفل زفاف مولاي رشيد

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 16 أغسطس 2014 م على الساعة 10:10

كشف الفنان محسن صلاح الذين، تفاصيلا عن عملية النصب التي كان سيتعرض لها رفقة العديد من الفنانين المغاربة من طرف سيدة ادعت أنها مكلفة بتنظيم حفل بمناسبة زواج الأمير مولاي رشيد. وقال الفنان في اتصال مع موقع « فبراير.كوم » إن  » سيدة اتصلت بالفنان الشعبي مصطفى بوركون، وأخبرته أنها مكلفة بتنظيم حفل ضخم على أعلى مستوى بمناسبة زفاف الأمير  مولاي رشيد، وطلبت من بوركون الإتصال بمجموعة من الفنانين المغاربة قصد إحياء هذا الحفل مقابل مبالغ مالية خيالية ». وأضاف أن « بوركون اتصل به وأخبره عن الحفل، وطلب منه مقابلة السيدة بهدف الإحاطة بجمع جوانب هذه الصفقة، وهو بالفعل ما تم وقابلها، وقال « لما قابلتها اكتشفت انها مجرد « نصابة »، وليس هناك أي حفل »، ولست فقط أنا الوحيد الذي اكتشف ألاعيبها لكن عددا من الفنانين الذين قابلوها ومنهم محمد الزيات، لاسيما وأن حفلات من هذا النوع تتكلف بها شركات للتواصل على أعلى مستوى قانونيا واداريا ». وأشار أن « هذه السيدة كانت تختار الفنانين المغاربة، واختارت 20 شخصا موزعين بين فنانين ومنشطين، وكان يرافقها الكوميدي المغربي سيد عبده، الذي بدوره كان ضحية لألاعيبها وتمثيليتها السخيفة، ما جعل عددا من الفنانين يسقطون في شراكها ». واستغرب صلاح الدين محسن « في نفس الوقت من جرأة هذه السيدة التي كانت تحاول النصب عليهم عن طريق ايهامهم بأن الحفل سيحضره أمراء خليجيون، وأن الحفل سيكون بمناسبة زواج الأمير مولاي رشيد ». وأردف صلاح الدين محسن، « أن تصرف هذه السيدة جعل عددا من الفنانين يلغون حفلات أو سهرات صادفت يوم الحفلة المزعوم، وأن محمد الزيات كان ينوي مقاضاتها لكن بعد الأشخاص تدخلوا لثنيه عن قراره ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة