الزمزمي لـ"فبراير.كوم":هذا ردي على السلفيين "المتشدَدين" الذين منعوا السجناء من مشاهدة الأفلام وأمروهم بحلق لِحاهُم

الزمزمي لـ »فبراير.كوم »:هذا ردي على السلفيين « المتشدَدين » الذين منعوا السجناء من مشاهدة الأفلام وأمروهم بحلق لِحاهُم

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 15 أغسطس 2014 م على الساعة 11:16

علَق عبد الباري الزمزمي، رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث في فقه النوازل، على إقدام بعض السلفيين « المتشددين » بالسجن المحلي بالقنيطرة، إلى منع السجناء من مشاهدة الأفلام، وأمرهم بمنع حلق لحاهم، قائلا: « معروف على هؤلاء السلفيين أنهم يحرمون كل شيء، وحتى الأمور غير المحرمة قطعا، مثل الموسيقى والغناء، والتي فيها خلاف بين العلماء، يتشدَدون فيها، ويحرَمونها وهذا ليس بغريب عنهم ». وأضاف الزمزمي، أن مثل هذه التصرفات التي يقوم بها هؤلاء السجناء السلفيين، من شأنها التأثير على مصيرهم، باعتبار أنها غير مقبولة نهائيا، ولا سيما أنهم مجرد سجناء ليس لديهم سلطة ولا قوة ولا حرقة على أحد ما تجعلهم يتحدثون عنه، وكل ما لديهم هو الكلام. وكانت وسائل إعلام قد ذكرت، بأن سجناء سلفيين « متشددين » يبسطون سيطرتهم، على باقي سجناء الحق العام ويتحكمون في كل تفاصيل يومهم، إلى حد أنه يتم منعهم من مشاهدة الأفلام بذريعة أنها تدخل في خانة « المحرمات » التي ينهى الدين عن مشاهدتها لما تتضمنه من لقطات مخلة بالحياء.  وأضافت المصادر ذاتها، أن الأمر بلغ حد منعهم من حلق لحاهم، اعتبار لكون الدين ينهى عن ذلك ويحرمه على المسلمين.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة