الريال يتجنب المفاجأة وتشيلسي يثأر للكرة الانجليزية

الريال يتجنب المفاجأة وتشيلسي يثأر للكرة الانجليزية

حطم ريال مدريد أحلام أبويل القبرصي بعد أن أطاح به في عقر داره وأمام جماهيره بثلاثية نظيفة برسم ذهاب ربع تهائي عصبة الأبطال الأروبية. ولم يقوى أبويل على الصمود طيلة المباراة بعد أن انتهى الشوط الأول بنتيجة الأصفار. الشوط الثاني دخله الريال مهاجما بقوة وفرض ايقاعه على منافسه الذي اكتفى بالدفاع والاعتماد على الهجومات المضادة التي لم تنل من الحارس كاسياس. .يبقى منعرج المباراة دخول ريكاردو كاكا والبرازيلي مارسيلو الذي دفع بهم مورينهو لتعزيز هجوم الريال محاولة منه لايجاد حلول لدفاع المنافس المتكثل. ولم تتأخر فعالية التغييرات بعد أن تمكن كاكا من رفع كرة سحرية على مقاس رأس بنزيمة الذي لم يجد أي صعوبة في توقيع الهدف الأول في الدقيقة 73 من المباراة. هدف الريال الأول زعزع ثقة دفاع المنافس وفتح شهية الملكي لاضافة هدف ثاني وهو ما تأتى له في الدقيقة 81 ، بعد لعبة جماعية جميلة ما بين رونالدو ومارسيلو الذي بدوره حول الكرة لكاكا ابعد ان أودعها في الشباك. ولم يكتف الريال بفارق الهدفين بعد أن أكد تفوقه بهدف ثالث في الدقيقة 89 بواسطة المتألق كريم بنزيمة الذي سجل هدفه الثاني في المباراة، وفرض نفسه نجما للمباراة وقضي على ما تبقى من أحلام الفريق القبرصي. وفي مباراة ثانية عن نفس الدور ثأر تشيلسي اللندني ممثل بريطانيا والمناصر من اتحاد الكرة الانجليزي من بنفيكا البرتغالي على جرم ارتكبه في حق مانشستر يونايتد في الأدوار السابقة وأطاح به في ملعبه بهدف لصفر. وفرض النينيو توريس نفسه نجما للمباراة بعد أن صنع هدف فريقه الوحيد بعد انسلال من الجهة اليمنى ليمرر كرة على طبق من ذهب للنيجيري كالو المنفلث من الرقابة الذي لم يجد أدنى صعوبة في اكمالها للمرمى.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.