أبناء الحمامة « الماط » يتوجون باللقب الأول في تاريخهم

أبناء الحمامة « الماط » يتوجون باللقب الأول في تاريخهم

نجح ممثل الشمال المغرب التطواني في الفوز بالنسخة الاولى للبطولة الاحترافية المغربية بعد أن أقبر أحلام منافسه المباشر الفتح وانتصر عليه بهدف لصفر وقعه المهاجم عبد الكريم بنهنية في الدقيقة 49 من المباراة التي جرت بالمركب الرياضي الامير مولاي عبد الله بالرباط أمام جماهير قياسية وصلت أعدادها لاكثر من 20 ألف متفرج أغلبهم من مناصري وعشاق المغرب التطواني الذين تنقلوا للرباط لمساندة فريقهم في هذا اللقاء المصيري .بأعداد غفيرة محملين بكل وسائل التشجيع والدعم. ولم يخيب أبناء المدرب عزيز العامري ظن الجماهير التطوانية التي تعيش ليلة مشهودة سيتذكرها التطوانيون بفخر كبير. المغرب التطواني النادي العريق والذي تعود جذور تأسيسه لسنة 1922 ويعد الفريق الوحيد الذي سبق له أن لعب بالليغا الاسبانية ابان فترة الحماية الاسبانية، انتظر عقودا طويلة لنيل أولى الالقاب في تاريخه سنة 2012 بعد المجهودات الكبيرة التي بدلها مسيروه، خصوصا بعد العودة من القسم الثاني سنة 2005، والتي تلتها خطوات جبارة ساهمت في هيكلة النادي وتغيير سياسة الفريق الكروية من الاعتماد على جلب اللاعبين الى سياسة الاعتماد على أبناء المنطقة، وهو ما أعطى ثماره بسرعة خصوصا بعد تراجع مستويات من يوصفون بالكبار في البطولة الوطنية من قبيل الرجاء والوداد والجيش وغيرهم. انه المغرب التطواني الذي أعلن مسؤولوه بداية الموسم أنهم بصدد تكوين فريق تنافسي للمستقبل. وقد تغير شكل الفريق في النصف الثاني من البطولة واطاحته بالعديد من الفرق الكبيرة زاد من طموحات النادي في التتويج، وهذا ما تأتى لهم في النهاية عن جدارة واستحقاق.. ولنا عودة بتفاصيل أوفى في تقرير آخر نرصد من خلاله مسار النادي من بداية الموسم الى النهاية.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.