برشلونة يؤكد: ميسي بخير.. وسيلعب مباراة بيتيس | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

برشلونة يؤكد: ميسي بخير.. وسيلعب مباراة بيتيس

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 08 ديسمبر 2012 م على الساعة 16:15

  أكد نادي برشلونة الإسباني أن لاعبه الأرجنتيني ليونيل ميسي بخير، ولا يعاني من إصابة خطيرة، بعد حادثة سقوطه مصاباً على أرضية ملعب «كامب نو» خلال المباراة الذي تعادل فيه فريقه مع بنفيكا البرتغالي بنتيجة سلبية ضمن الجولة الأخيرة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.   وبحسب موقع «سبورت» الكتالوني، فإن النجم الأرجنتيني يعاني من اصابة طفيفة في ركبته اليسرى، وأنه سيكون جاهزا لخوض مباراة ريال بيتيس الأحد ضمن الدوري الإسباني. وقال نادي برشلونة «فحوصات ليونيل ميسي أكدت أن اللاعب لا يعاني إصابة خطيرة، هو فقط يعاني من كدمة في ركبته اليسرى، ولكنه سيكون متوفراً الأسبوع القادم».   وأضاف «ولهذا فإن ميسي لن يستبعد من مباراة بيتيس، ولكن الأمر سيكون في يد المدير الفني فيلانوفا، هو والجهاز الطبي من يقررون مشاركته من عدمها، ولكنهم بالتأكيد لن يفضلون المخاطرة به». وعودة إلى أحداث المباراة، جاءت الدقيقة 83 حيث سقط ميسي على الأرض بعد كرة مشتركة مع حارس بنفيكا البرتغالي أرتور، وسقط بعدها في مشهد أصاب الملعب بحالة من الهدوء، في انتظار نهوضه من جديد.   قبل أن يدخل الكادر الطبي للفريق، ويشرف عليه، ويطالب في النهاية سيارة النقل لإخراجه خارج الملعب، قبل أن يتم نقله خارج الملعب إلى غرفة التبديل. وفي أول التصريحات، أكد زميله الإسباني كارليس بويول أنهم لا يعلمون شيئا عن إصابة ميسي، هو فقط شاهدوه في غرفة تبديل الملابس، وأنهم جميعاً ينتظرون الفحوصات الطبية.   من جهة أخرى كشفت قناة إسبن الأمريكية الرياضية أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عادل بالفعل رقم «الطوربيد» غيرد مولر كأفضل هداف في العالم خلال عام واحد، وأنه ليس في حاجة لهدف جديد للوصول إلى رقم الأسطورة الألماني.   واستندت القناة الشهيرة في معلوماتها على شريط مباراة جمعت بين ألمانيا والاتحاد السوفيتي وفيها سجل مولر «سوبر هاتريك» أربعة أهداف، لكن تبين في لقطة لأحد الأهداف أن حارس مرمى السوفيت هو الذي أدخل الهدف في شباكه وليس أسطورة المانشافت الحية.   وأشار التقرير إلى أن عدم احتساب هذا الهدف لمولر العام 1972 يعني أنه اكتفى بتسجيل 84 هدفا هذا العام وليس 85 كما كان يعتقد، لذا فإن ميسي نجح بالفعل في معادلة هذا الرصيد خلال مباراة أتلتيك بيلباو الأخيرة في الدوري الإسباني مع فريقه برشلونة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة