فاخر يحذر بودريقة من «أعداء» الرجاء

فاخر يحذر بودريقة من «أعداء» الرجاء

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 23 ديسمبر 2012 م على الساعة 15:07

  استاء محمد فاخر، مدرب الرجاء البيضاوي، من «الطريقة التي أصبح يتعامل بها حكام الدوري المغربي مع المباريات التي يكون فريقه الأخضر طرفا فيها»، خاصة في ما يتعلق بـ»توزيع البطاقات الصفراء والحمراء على لاعبيه، وكذا تغاضيهم عن ضربات جزاء واضحة للرجاء».   وكشف عضو من المكتب المسير للفريق الأخضر لـ»فبراير.كوم» أن فاخر تحدث مباشرة لمحمد بودريقة، رئيس الفريق، وكذلك أعضاء مكتبه المسير قبل الرحيل إلى الحسيمة من أجل مواجهة شباب الريف غدا الثلاثاء، حول وجود نيات مبيتة من خارج الرجاء تسعى لزعزعة استقرار الفريق، ولا تسعدها بتاتا النتائج التي حققها الفريق منذ قيادة بودريقة وفاخر سفينة الرجاء قبل خمسة أشهر من الآن.   وطالب فاخر من رئيس الرجاء التحرك عاجلا من أجل حماية فريقه من قرارات حكام الدوري المغربي، التي قال إنها مست كل لاعبي الرجاء دون استثناء، ما جعله في وضع حرج، بسبب غياب أبرزهم عن مباريات الرجاء الأخيرة، بسبب الإنذارات أو حالات الطرد غير المستحقة التي يحصلون عليها.   ودافع فاخر عن لاعبيه، رغم القانون الداخلي الذي يطبقه الفريق، بتغريم اللاعبين الذين يتلقون بطاقات حمراء، مؤكدا أنهم لا يستحقون الطرد، وبالتالي عدم إخضاعهم لقانون العقوبات ونقصها من راتبهم الشهري، مطالبا بتطبيق عكس ذلك بشكر زملاء أمين الرباطي على تفانيهم وقتاليتهم في الدفاع عن قميص الرجاء.   وارتباطا بالفريق الأخضر، يمنح محمد فاخر لاعبيه عطلة من ثمانية أيام للاعبيه تمتد من آخر دورة للدوري ضد الدفاع الحسني الجديدي، وبالضبط من 6 إلى 13 من شهر يناير المقبل.   ويعود لاعبو الرجاء للتمرن بمركب الفريق في الوازيس، وبالضبط يوم الأحد 13 يناير، قبل السفر في الخامس عشر من الشهر نفسه إلى تركيا أو الإمارات للاستعداد لمرحلة إياب البطولة وكذلك الكأس العربية التي وصل دورها الربع النهائي.   وأكد مصدر مطلع لـ»فبراير.كوم» أن اللجنة المكلفة بإعداد معسكر الرجاء خارج أرض الوطن، وضعت أمام رئيس الفريق تكاليف الرحلتين، إذ تبدو إقامة الرجاء في تركيا أقل ثمنا من نظيرتها في الإمارات، وأضاف المصدر ذاته أن ثمن المعسكر في العاصمة إسطنبول يوازي نظيره في المغرب. وختم المصدر نفسه حديثه بأن القرار النهائي في الموضوع يبقى لرئيس الفريق، الذي يعلم ميزانية الرجاء، مع استشارة محمد فاخر، الذي يصر على إقامته خارج أرض الوطن من أجل الترفيه على اللاعبين والاستعداد دون ضغوط الجماهير.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة