الحافيظي خارج لائحة «الأسود» في «الكان

الحافيظي خارج لائحة «الأسود» في «الكان

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 13 يناير 2013 م على الساعة 14:40

بات لاعب الرجاء، عبد الإله الحافيظي، خارج لائحة «أسود الأطلس» المعتمدة عليها في النسخة الـ29 من منافسات كأس إفريقيا للأمم المقرر إقامتها في الفترة المتراوحة ما بين 19 يناير الجاري والعاشر من فبراير المقبل. وجاء إبعاد اللاعب الحافيظي من طرف الناخب الوطني رشيد الطاوسي، من اللائحة الرسمية للمنتخب الوطني، مساء أمس (الأربعاء)، اضطراريا، على اعتبار أن قوانين الإتحاد الإفريقي لكرة القدم تلزمه ببعث لائحة تضم 23 لاعبا، بعدما كان استدعى 24 عنصرا للمشاركة في التجمع الإعدادي الذي يخوضه المنتخب الوطني في جنوب إفريقيا منذ الجمعة الماضي. وعلل الناخب الوطني إسقاط اسم اللاعب الحافيظي من القائمة النهائية التي بعثت بها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم إلى «الكاف»، إلى «صغر سنه وافتقاده للتجربة مع المنتخب الوطني، وإلى الإصابة التي تعرض لها في الظهر»، وفق تبريرات الطاوسي. وقال الناخب الوطني لوسائل الإعلام في هذا الصدد: «اللاعب الحافيظي أمل كرة القدم المغربية مستقبلا، فهو لاعب طموح ويتوفر على إمكانيات كبيرة، بيد أن الطاقم التقني للمنتخب الوطني اضطر إلى إسقاط اسمه من اللائحة النهائية لما أسماه «مجموعة من الاعتبارات والمقاييس»، وأضاف: « الحافيظي لاعب شاب يفتقد للخبرة في مثل هذه البطولات وقد كان منضبطا أثناء التدريبات، بيد أن الزكام الذي تعرض له ناتج عن تغيير المناخ والإصابة الخفيفة التي تعرض لها في الظهر، جعلتنا نبعده من القائمة النهائية». من جهة أخرى، أوضح الطاوسي أنه «تم الاتفاق مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في حال فضل اللاعب الحافظيي البقاء رفقة البعثة المغربية ب جنوب إفريقيا، فإنه سيسمح له بذلك». إذ قال: « قررنا أن نحتفظ به على الأقل حتى بداية كأس إفريقيا لاحتمال تعرض أحد اللاعبين الت23 للإصابة، حيث يمكننا الاستعانة به على اعتبار أننا وضعنا اسمه ضمن اللائحة الاحتياطية»، وأضاف: « إن  أراد أن يستمر معنا حتى نهاية البطولة فمرحبا به كما يحق له أن يعود لفريقه وقتما شاء». يشار إلى أن الناخب الوطني رشيد الطاوسي، لم يشرك اللاعب الحافيظي في المباراة الودية التي تعادل فيها المنتخب الوطني، الثلاثاء الماضي، أمام نظيره الزامبي على أرضية ملعب روند سطاديوم. وفي ما يلي تذكير بالقائمة النهائية للمنتخب الوطني، بعد إسقاط اسم الحافظي، والتي تتشكل من نادر المياغري (الوداد البيضاوي) أونس الزنيتي (المغرب الفاسي) وخالد العسكري (الرجاء البيضاوي) في حراسة المرمى، وكمدافعين هناك عبد الرحيم شاكر (الجيش الملكي) عبد اللطيف نصير (المغرب الفاسي) عبد الحميد الكوثري (مونبليي الفرنسي) عصام عدوة (فيتوريا غيمارايش البرتغالي) أحمد القنطاري (بريست الفرنسي) زكريا بركديش (لانس الفرنسي) المهدي بنعطية (اودينيزي الايطالي). بينما يتكون خط وسط الميدان من كريم الأحمدي (استون فيلا الانجليزي) عادل هرماش (الهلال السعودي) يونس بلهندة (مونبليي الفرنسي) كمال الشافني (بريست الفرنسي) شهير بلغزواني (اجاكسيو الفرنسي) المهدي النملي (المغرب التطواني)، فيما يشكل خط الهجوم كل من يوسف العربي (غرناطة الاسباني) عبد العزيز برادة (خيتافي الاسباني) أسامة السعيدي (ليفربول الانجليزي) نور الدين مرابط (غلطة سراي التركي) منير الحمداوي (فيورنتينا الايطالي) عبد الرزاق حمد الله (اولمبيك أسفي) يوسف القديوي (الجيش الملكي

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة