الأسود ضمن ثمانية منتخبات في كأس العرب العاشرة

الأسود ضمن ثمانية منتخبات في كأس العرب العاشرة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 05 مارس 2013 م على الساعة 12:39

قرر الاتحاد العربي لكرة القدم إقامة النسخة العاشرة لكأس العرب مع نهاية سنة 2013 ومطلع سنة 2014، بمشاركة ثمانية منتخبات فقط، من بينها المنتخب الوطني المغربي، الفائز بالدورة السابقة التي أقيمت في السعودية، ومنتخب البلد المنظم. وأعلنت لجنة المسابقات في الاتحاد العربي، خلال اجتماعها في الجزائر، الجمعة الأخير، أن المنتخبات الثمانية التي ستشارك في الدورة العاشرة، سيتم تقسيمها إلى مجموعتين، الأولى يأتي على رأسها المنتخب الوطني المغربي، والثانية يأتي على رأسها منتخب البلد المنضم، على أن يتأهل منتخبين عن كل مجموعة إلى نصف النهاية. وأضافت لجنة المنافسات أن مؤسسة «وورلد سبورت»، التي يتواجد مقرها بسنغافورة (شرق آسيا)، المختصة في التسويق الإعلامي للبطولات والمسابقات الرياضية، استفادت، حصريا، من حقوق البث التلفزي لدورة كأس العرب. واعتبر بيار كاخيا، رئيس «وورد سبورت غروب» لمنطقة الشرق الأوسط، الشركة الراعية لكأس العرب، بأن هذه الكأس غابت كثيرا عن الأنظار، في السنوات السابقة، رغم أهميتها البالغة، خصوصا أنها، حسبه، الوحيدة التي تضم منتخبات من القارتين الأسيوية والإفريقية، مشيرا إلى أنه تم تخصيص جوائز مالية محفزة للمنتخبات المشاركة فيها. وقال كاخيا، في تصريح لوكالة «فرانس برس»: «كأس العرب حدث هام توارى عن الأنظار لفترة طويلة وكان لا بد من تفعيلها بحلة جديدة، لأنها بطولة في غاية الأهمية وهي الوحيدة التي تجمع بين منتخبات أسيوية وإفريقية». ويحصل المنتخب الفائز بهذه المسابقة على مبلغ مليون دولار، فيما يحصل المنتخب الوصيف مبلغ 600 ألف دولار، أما صاحب المركز الثالث فيحصل على 350 ألف دولار، وصاحب المركز الرابع يحصل على مبلغ 250 ألف دولار. وكان المنتخب الوطني المغربي قد فاز لأول مرة في تاريخه، تحت إشراف المدرب البلجيكي إريك غريتس، بالنسخة السابقة لكأس العرب، التي أقيمت في مدينتي جدة والطائف السعودتين، بفوزه في المباراة النهائية بالضربات الترجيحية (5-3) أمام نظيره الليبي. ومنحت الجامعة الملكية المغربية، مبلغ 20 مليون سنتيم لكل لاعب، من الذين شكلوا تشكيلة «الأسود» في الكأس العربية، إذ أن الناخب الوطني السابق إريك غريتس، كان قد استعان بلاعبي الدوري الوطني للمحترفين، وأبعد المحترفين، بسبب عدم اعتراف الاتحاد الدولي للعبة «فيفا» بهذه المنافسة. ومن المرتقب أن يقود رشيد الطاوسي، الناخب الوطني، المنتخب المغربي للمحليين في الدورة المقبلة لكأس العرب، التي قد تكون مرحلة إعدادية مهمة للعناصر الوطنية لنهائيات كأس إفريقيا للمحليين في جنوب إفريقيا، في حال ضمانها التأهل إلى المنافسة الأخيرة على حساب المنتخب التونسي. من جهة أخرى، أقر الاتحاد العربي، في الاجتماع ذاته، أن تقام الدورة المقبلة لكأس العرب لكرة القدم لفئتي أقل من 20 سنة وأقل من 17 سنة عام 2014، كما قررت لجنة المنافسات إجراء مباريات دور نصف نهاية كأس العرب للأندية في طبعتها الحالية يومي 12 و13 مارس ذهابا و2 و3 أبريل إياباّ، فيما ستقام المباراة النهائية ذهابا يوم 24 أبريل 2013 والإياب يوم 14 ماي المقبلين.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة