السعيدي والحمداوي خارج اهتمامات الطاوسي

السعيدي والحمداوي خارج اهتمامات الطاوسي

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 03 مارس 2013 م على الساعة 10:24

بات عدد من اللاعبين المغاربة المحترفين بأوربا مهددين بفقدان مواقعهم رفقة «الأسود»، خلال مباراة المنتخب الوطني ومنتخب تانزانيا، بحكم عجزهم عن كسب الرسمية ضمن فرقهم بمختلف الدوريات الأوربية. ويتعلق الأمر بكل من منير الحمداوي (فيورنتينا الإيطالي) وأسامة السعيدي (ليفربول الإنجليزي) وكريم الأحمدي (استون فيلا الإنجليزي) وزكرياء بركديش (لانس الفرنسي)، وآخرين ممن جاوروا «الأسود» في «كان» 2013، ويفتقدون للرسمية والتنافسية. ويأتي هذا التوجه في ظل عزم الناخب الوطني، رشيد الطاوسي، على عدم التساهل في الأمر، خاصة أنه، وحسب مصادر جيدة الإطلاع، قد أسر إلى أفراد طاقمه التقني، أنه سيضع مبدأ الرسمية لدى اللاعبين المحترفين والمحليين على حد سواء، شرطا أساسيا من أجل الانضمام إلى اللائحة النهائية لـ»الأسود»، ترقبا لملاقاة تانزانيا. إلى ذلك، استهل المنتخب الوطني المحلي لكرة القدم تجمعه التدريبي بمراكش، امس الاثنين، تأهبا لمباراته الإعدادية التي ستجمعه بمنتخب مالي، غدا (الأربعاء) بالملعب الجديد بمراكش، بداية من السابعة والنصف مساء. ويندرج هذا المعسكر التدريبي المغلق والمرتقب أن يختتم بمواجهة مالي، في إطار استعدادات المنتخبين لثالث جولة من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل، لاسيما بالنسبة للمنتخب المغربي الذي تنتظره مباراة حاسمة ضد منتخب تانزانيا بالعاصمة دار السلام في الـ24 من مارس الحالي. وسيخوض المنتخب الوطني حصتين تدريبيتين فقط خلال تجمع مراكش، على مدى يومي الاثنين والثلاثاء، تفاديا لأي إرهاق قد يصيب اللاعبين المحليين، باعتبار أن المرحلة الحالية المتقدمة من الدوري الوطني، لا تقتضي التركيز أكثر على الجانب البدني، خاصة أن عددا من الفرق الوطنية اشتكت تأثر لاعبيها سلبا بالتعب جراء مشاركاتهم في معسكرات المنتخب. إذ يتوقع ان يغيب عن حصة اليوم لاعبو الفتح والمغرب التطواني، لالتزامهم رفقة فرقهم بمسابقة عصبة الأبطال. ويشكل تجمع مراكش، الذي سيختتم بمباراة مالي، آخر فرصة للاعبين المحليين المشاركين فيه، من أجل ضمان موقع لهم ضمن اللائحة النهائية لـ»الأسود» المرتقب أن يعلن عنها الناخب الوطني رسميا قبل أسبوع من موعد نزال تانزانيا. وهو ما يعني أن تجمع مراكش يكتسي أهمية بالغة للاعبين المحليين، الذين تتشكل منهم اللائحة، والمتضمنة لكل من نادر المياغري (الوداد البيضاوي) وخالد العسكري وعادل كروشي وعبد الإله الحافيظي ومحسن متولي وحمزة بو رزوق (الرجاء البيضاوي) وعبد الرحيم شاكير ويونس بلخضر ويونس حمال وصلاح الدين السعيدي وصلاح الدين عقال ويوسف القديوي (الجيش الملكي) وعبد اللطيف نصير وسمير الزكرومي وعلي بامعمر (المغرب الفاسي) وزهير فضال وابراهيم البحري (الفتح الرباطي) وعبد الرزاق حمد الله (اولمبيك أسفي) وزكريا حدراف (الدفاع الحسني الجديدي) وعبد الجليل جبيرة (الكوكب المراكشي) وعبد الصمد المباركي (شباب الريف الحسيمي) ونصير الميموني (المغرب التطواني) ويوسف أكناو (جمعية سلا). وارتباطا بمباراة مالي، أفادت مصادر مطلعة أن جامعة الكرة ارتأت طرح التذاكر للبيع، انطلاقا من اليوم ، بملعب الحارتي وقاعة بنشقرون. فيما حددت أثمنتها في 20 درهم للمدرجات العادية و100 درهم بالنسبة للمنصة الشرفية

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة