لاعبو الوداد يقاطعون التداريب بسبب مستحقاتهم المالية

لاعبو الوداد يقاطعون التداريب بسبب مستحقاتهم المالية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 28 فبراير 2013 م على الساعة 12:22

قاطع لاعبو فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، صباح أمس الثلاثاء، الحصة التدريبية، التي كانت مبرمجة استعدا لمباراتهم أمام شباب الريف الحسيمي، ورفضوا خوضها، احتجاجا منهم على عدم توصلهم بمستحقاتهم المالية. وذكرت مصادر مطلعة، أن لاعبي الفريق الأحمر دخلوا مستودع ملابس ملعب مركب محمد بن جلون، مقر التداريب، واحتجبوا هناك، ورفضوا تغيير ملابسهم لخوض الحصة التدريبية في أرضية الملعب، حيت ظل الزاكي بادو ومساعده رشيد الداودي في انتظارهم. وأضافت المصادر ذاتها أن الزاكي بادو، وبعد أن علم بأن اللاعبين قاطعوا الحصة التدريبية احتجاجا على عدم توصلهم بمستحقاتهم، قرر إلغاءها وتعويضها بحصة أخرى مسائية، من المفترض أن يكون الفريق قد أجراها مساء أمس. وبينما قال صلاح أبو غالي، الناطق الرسمي للفريق، والعضو سعد الله، إنه لا علم لهما بإضراب اللاعبين عن التداريب، أكد نور الدين بنكيران، أحد أعضاء المكتب إضراب اللاعبين، وقال إن عبد الإله أكرم، رئيس الفريق، أمر بصرف مستحقاتهم في أقرب وقت. وأضاف بنكيران أن اللاعبين من المفترض أن يكونوا قد توصلوا بمستحقاتهم مساء أمس الثلاثاء. وكانت مصادر مطلعة قد أشارت أن فريق الوداد يعاني عجزا ماليا يقارب الـ100 مليون سنتيم خلال الموسم الرياضي الحالي، يخص مستحقات لاعبيه الشهرية ومنح التوقيع ومستحقات موظفيه في مركب محمد بن جلون، مضيفة أن الزاكي بادو وطاقمه التقني مازالوا بدورهم، في انتظار أجورهم الشهرية، عن شهري دجنبر من السنة الماضية، ويناير من السنة الحالية. وكانت مصادر مطلعة، قد كشفت ، أن الفريق الأحمر لجأ، أخيرا، إلى الاقتراض من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم قرابة 300 مليون سنتيم، وأيضا من بعض مستشهريه، الذين، توضح المصادر ذاتها، لم يضخوا في خزينة الفريق، ولا درهما منذ انطلاق الموسم الجاري بسبب الأزمة المالية والاقتصادية التي خيمت على الكثير من الشركات الأجنبية في المغرب.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة