أكرم يراهن على الفوز في «الديربي» لإخماد «غضب» الجمهور

أكرم يراهن على الفوز في «الديربي» لإخماد «غضب» الجمهور

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 27 أبريل 2013 م على الساعة 10:45

 يراهن عبد الإله اكرم، رئيس فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، على فوز الأخير في مباراة الديربي، أمام الرجاء الرياضي، المرتقبة الأحد المقبل، برسم الدورة السادسة والعشرين من منافسات الدوري الوطني للمحترفين.   وأوردت مصادر مطلعة، عبر موقع التواصل الاجتماعي «فايس بوك»، أن أكرم، وبعدما حاصره الجمهور الودادي أخيرا باحتجاجات على النتائج السلبية التي يحققها الفريق، بات يعمل كل ما في جهده من أجل تحيز اللاعبين على الفوز في الديربي، بهدف إخماد غضب الجمهور.   وأبرزت المصادر ذاتها، أن منحة التأهل إلى الدور الثاني من كأس الاتحاد الإفريقي، التي كان مقررا أن يتوصل بها اللاعبون في التاسع والعشرين من الشهر الحالي، تم تحويلها إلى حسابات اللاعبين البنكية أمس (الجمعة) من أجل تحفيزهم على الفوز في مباراة الديربي.ة وعمل أكرم، الأسبوع الماضي على صرف مستحقات لاعبيه الخاصة بمنح التعادل أمام الدفاع الحسني الجديدي، في الثامن والعشرين من شهر مارس الماضي، برسم الدورة الواحدة والعشرين من منافسات الدوري الوطني للمحترفين، وأيضا منحة الفوز أمام الفتح الرياضي، في الأول من الشهر الحالي، برسم الدورة الثانية والعشرين بعدما هددوا بمقاطعة التداريب.   يذكر أن لاعبو الوداد هددوا، أكثر من مرة، بعدو خوض بعض مبارياتهم بسبب تأخر المكتب المسير في صرف مستحقاتهم المالية، وذلك بسبب الأزمة المالية التي يعانيها الفريق هذا الموسم.   وكانت مصادر مطلعة قد أشارت لـ»أخبار اليوم»، أن فريق الوداد يعاني عجزا ماليا يقارب الـ100 مليون سنتيم خلال الموسم الرياضي الحالي، يخص مستحقات لاعبيه الشهرية ومنح التوقيع ومستحقات موظفيه في مركب محمد بن جلون، مضيفة أن الزاكي بادو وطاقمه التقني، مازالوا، بدورهم، في انتظار أجورهم الشهرية، عن شهري دجنبر من السنة الماضية، ويناير من السنة الحالية.   يذكر أن أنصار الوداد الرياضي طالبوا، صباح الأحد الأخير، الرئيس عبد الإله أكرم، وباقي أعضاء مكتبه المسير، بالرحيل عن الفريق، وحملوهم مسؤولية الأزمة التي تعيشها القلعة الحمراء أخيرا.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة