البرمجة الاستثنائية التي تخفي بطل هذه السنة

البرمجة الاستثنائية التي تخفي بطل هذه السنة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 19 مايو 2013 م على الساعة 0:17

وضعت لجنة البرمجة التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم برمجة استثنائية لكل من الرجاء البيضاوي والجيش الملكي في الجولات الثلاث المتبقية من الدوري المغربي للمحترفين، حتى يتسنى لها إتمام الموسم الكروي في الثاني من شهر يونيو المقبل كما حددته والتزمت به في وقت سابق. ويتنافس فريقا الرجاء البيضاوي والجيش الملكي على درع بطولة المحترفين لهذا الموسم، إذ يحتل النادي الأخضر الرتبة الأولى برصيد 59 نقطة، غير مبتعد إلا بنقطتين عن الفريق العسكري.   وعلمنا من مصادر جيدة الإطلاع، أن مباراة الفريقين الرجاء الرياضي والجيش الملكي لحساب الجولة الـ28 من الدوري المغربي، ستجرى يوم الثلاثاء المقبل، بداية من الساعة الخامسة والنصف بعد الزوال، بحيث أن االفريق البيضاوي سيلعب بالمركب الشرفي بوجدة أمام نهضة بركان، في حين سيلاقي الفريق العسكري نظيره أولمبيك خريبكة على أرضية ملعب الفوسفاط.   واستنادا إلى المصادر ذاتها، فإن لجنة البرمجة قررت أن تقام مباراتا الرجاء الرياضي والجيش الملكي لحساب الجولة 29 من البطولة، في 25 من شهر ماي الجاري، إذ سيستقبل الفريق الأخضر نظيره الدفاع الحسني الجديدي، في الوقت الذي سيلعب فيه النادي العسكري ضد المغرب الفاسي، علما أن هاتين المقابلتين ستنطلقان بداية من الساعة الرابعة والنصف بعد الزوال.   وبخصوص الجولة الثلاثين والأخيرة من البطولة الوطنية، والتي ستحدد رسميا الفريق الفائز بالنسخة الثانية من درع الدوري المغربي، واستنادا إلى المصادر ذاتها، فقد ارتأت لجنة البرمجة، أن تبرمج مباراتي الرجاء والجيش في 29 من شهر ماي الجاري، بحيث سيلعب الفريق البيضاوي بملعب مجمع مولاي عبد الله بالرباط، أمام الفتح الرياضي، أما زملاء الهداف صلاح الدين عقال سيواجهون الوداد البيضاوي بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء. واضطرت لجنة البرمجة التابعة للجامعة الملكية لكرة القدم إلى إعادة النظر في تاريخ المباريات الثلاث الأخيرة لكل من الرجاء والجيش، بحكم أن هذا الأخير ملتزم بالمشاركة في الدور الإضافي من ثمن نهاية كأس الإتحاد الإفريقي، إذ سيواجه يوم غد الجمعة نظيره الفتح الرباط برسم لقاء الذهاب، على أن يلتقيا من جديد في الثاني من شهر يونيو المقبل في مقابلة الإياب.   يشار إلى أن لجنة البرمجة التابعة لجامعة الكرة اتخذت قرارا يقضي بإجراء ما تبقى من مباريات الرجاء والجيش في توقيت واحد بداية من الدورة الماضية، حفاظا على تساوي الحظوظ ومبدأ تكافؤ الفرص بين الفريقين.   وستطبق الجامعة هذا القرار نظرا للاحتجاجات الكبيرة التي تتعرض لها من طرف الأندية، والتي تطالبها باعتماد توقيت موحد كي تتساوى فرص جميع الأندية التي تصارع من أجل تحقيق لقب درع البطولة هذا الموسم. وشمل هذا الإجراء أيضا الأندية التي توجد في أسفل ترتيب البطولة المغربية، التي تصارع من أجل ضمان مكان لها بالقسم الأول.   

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة