أستون فيلا يجالس بلهندة بمراكش | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

أستون فيلا يجالس بلهندة بمراكش

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 14 يونيو 2013 م على الساعة 14:26

جالس فريق أستون فيلا الإنجليزي اللاعب المغربي يونس بلهندة بمدينة مراكش، على هامش مباراة المغرب وتنزانيا، التي جرت أول أمس (السبت) بالملعب الكبير بمراكش، برسم الجولة الرابعة من المجموعة الثالثة في التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى مونديال البرازيل 2014.      واغتنم الفريق الإنجليزي غياب اللاعب بلهندة عن المباراة، بسبب الإصابة التي يشكو منها، حيث يوجد بفندق قريب من مقر إقامة العناصر الوطنية، إذ حدد مبعوثان عن فريق استون فيلا موعدا، قبل الاتفاق في جلسة مطولة حول الصيغة الكفيلة باستقدام اللاعب الذي ارتفعت أسهمه في الأسابيع القليلة المنصرمة. وعلم من مصادر مطلعة أن اللاعب بلهندة،قطع أشواطا مهمة للانتقال إلى أستون فيلا، قادما من مونبوليي الفرنسي، في أعقاب الجلسة التي جمعته بمعية وكيل أعماله مع موفدين عن النادي، بغية التفاوض وحسم الصفقة في أقرب وقت ممكن، وقطع الطريق عن كبريات الفرق الباحثة  عن التعاقد معه، رغم التراجع الذي  ظهر عليه  في الدوري الفرنسي، ورفقة المنتخب المغربي.  وأضافت المصادر ذاتها أن بلهندة أبدى رغبة قوية في تغيير الوجهة من الدوري الفرنسي إلى الإنجليزي، حيث المنافسة على مستويات راقية، ومجاورة ألمع اللاعبين الدوليين، لكن الاتفاق حول الأمور المالية يبقى بيد رئيس مونبوليي، لويس نيكولان، الذي أكد في كثير من الخرجات الإعلامية، أنه لن يتنازل عن مبلغ 15 مليون سنتيم مقابل فسخ عقده وتمكينه من المغادرة.  وفاجأ بلهندة الجميع، لعدم اختياره أندية كبيرة وشهيرة لازالت تبحث عن التعاقد معه، وتفاوض إدارة مونبوليي بشأنه، كميلان وأنتير الإيطاليين، وكلاطة سراي التركي، كما أدار ظهره مبكرا لعرض من العين الإماراتي، لتبقى الوجهة أستون فيلا، الذي أنهى الموسم  في المركز 15 برصيد 41 نقطة، بقيادة المدرب الأسكتلندي أليكس ماكليش.   وخاض بلهندة (23 سنة) 21 مباراة دولية مع المنتخب المغربي، واكتفى بتوقيع هدف واحد، يرجع للمباراة الأخيرة في نهائيات كأس إفريقيا بالغابون وغينيا الاستوائية، أمام النيجر، ليغيب عن «الأسود» منذ المواجهة الثانية في «كان» جنوب إفريقيا، أمام الرأس الأخضر، بعد تلقيه البطاقة الصفراء الثانية، وإن لعب بديلا في الجولة الثانية بجوهانسبورغ، أي أنه تخلف عن الموعدين الأخيرين أمام تنزانيا بدار السلام، وبمراكش.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة