زكي: لست ميسي لكنني سأسعد جمهور الرجاء

زكي: لست ميسي لكنني سأسعد جمهور الرجاء

قال عمر زكي، اللاعب المصري الذي وقع في كشوفات الرجاء، إن طموحاته مع الرجاء لا حدود لها، وإنه سينجح مع الرجاء، وإنه لولا أن مسؤولي الرجاء متيقنين من أنه سيساعد الفريق، لما قاموا بالتوقيع له. وأضاف عمر زكي في حوار مع « المساء » في عدد الإثنين سادس يناير: »لست ميسي لكنني سأسعد جمهور الرجاء »، قبل أن يقول أيضا : »شرف لي أن أحمل قميص فريق الرجاء الذي هو واحد من أكبر الأندية على الصعيد القاري. أنا متأكد من أن الفريق يمكنه أن يستعيد قوته في أقرب الأوقات ». من جهة أخرى، قال عمر زكي إن المصريين يحبون صلاح الدين بصير: »قبل أن ألتحق بالفريق، لم تتح هذه الفرصة، لكنني كنت محظوظا أنني التقيت هنا بالكابتن صلاح الدين بصير. هذا اللاعب الذي نكن له محبة خاصة في مصر، لقد كنت أتابعه كلاعب، وحين أتيحت لي فرصة اللقاء به، تحدثنا طويلا عن الرجاء وعن الكرة في مصر وفي المغرب، أنا محظوظ لأنني التقيت به ».

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.