النسر الذي كاد يقتل لاعبي الرجاء في سماء الكوت ديفوار

النسر الذي كاد يقتل لاعبي الرجاء في سماء الكوت ديفوار

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 04 يوليو 2014 م على الساعة 12:11

إنها واحدة من الأحداث الخطيرة التي عاشها لاعبي الرجاء البيضاوي، من جيل عمر النجاري وسعيد الدغاي وعبد الإله فهمي، والحدث يعود إلى مشاركة الفريق في دوري عصبة الأبطال بزامبيا سنة 1997، قبل أن تتوقف الطائرة في الكوت ديفوار للتزود بالوقود، وأثناء الإقلاع بدقائق معدودة، أخبر الطاقم اللاعبين أن أحد المحركات توقف عن الاشتغال نتيجة عطب طارئ. لحظات قليلة ويعود طاقم الطائرة ليخبر اللاعبين أن سبب العطل ليس إلا نسرا علق بمروحية المحرك، وأن هذا العطب سيتم إصلاحه، وبالتالي لا داعي للخوف. وأضاف عمر النجاري في ركن « طرائف الرياضيين » في « المساء » لهذا اليوم أن الحدث دفع اللاعبين للعناق ببعضهم البعض: »لقد كان المشهد رهيبا وقدمنا الاعتذار وتسامحنا مع بعضياتنا وشرعنا في العاء لنا ولوالدينا ولعائلاتنا، لقد كان فعلا موقفا صعبا للغاية ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة