"العيالات" والعدل والإحسان وحركة 20 فبراير يلتقون في الشارع

« العيالات » والعدل والإحسان وحركة 20 فبراير يلتقون في الشارع

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 25 مارس 2012 م على الساعة 13:01

إحدى مسيرات حركة 20 فبراير في الرباط

 سيعيش المدير العام للأمن الوطني بوشعيب أرميل يوما عصيبا  في مدينتي الرباط والدار البيضاء. فاليوم 25 مارس 2012 سترتفع الكثير من الأصوات للاحتجاج، ففي الوقت الذي ستنادي فيه النساء، زوال اليوم، وبالضبط على الساعة الثالثة بعد الزوال، في ساحة الحمام، بحقوق المرأة، من أجل « الدوس بأقدامنا على المادة -2 – 475 وكل المواد التي تعاملنا وكأننا اقل من لا شيء » في مسيرة النساء الحرات حسب ما تتداوله صفحات المواقع الإجتماعية.. في نفس الآن سيحتج مجلس دعم عشرين فبراير من أجل الاستجابة لمطالب الحركة، بدون « حضور الكثير من الشباب الغاضبين على قرارات المجلس التي تجاوزت مهمتها في الدعم، وتطاولت لتصير مبادرة لأخذ القرار » حسب ما صرح به بعض شباب الحركة من الرباطيين.   في الجهة المقابلة جماعة العدل والإحسان ستقيس قدراتها على الحشد، بالرباط، عبر تنظيمها الموازي المسمى بـ »الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة » تحت عنوان فلسطين إحياءا ليوم الأرض الذي يوافق يوم الجمعة القادم، بمقابل مسيرة مقابلة بالدار البيضاء  ستكون الأحد المقبل، سيشارك فيها القوميون واليسار والعدالة وربما أجهزة الدولة ..   عودة إلى الرباط؛ المعطلين « ممفاكينش »، وستنزل الكثير من تنظيماتهم إلى الرباط في معركة يعدون بأن تكون مفتوحة (تا حد ما عارف ماذا يعنون بهذه الكلمة القوية)، تنذر بمواجهات مع البوليس، على غرار ما يقع منذ ست أسابيع، لكن المعطلين يهولون من الأرقام المُفترض أن تحضر- ما سيصعب أي تدخل في حال نجحوا في ذلك.    

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة