موظفة بمدرسة تجبر التلاميذ على ممارسة الجنس معها

موظفة بمدرسة تجبر التلاميذ على ممارسة الجنس معها

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 14 مايو 2012 م على الساعة 16:06

تبلغ من العمر 49 سنة، وتشتغل موظفة بإحدى المدارس. اتهمها ثلاثة تلاميذ تتراوح أعمارهم بين 16 و17 عاما بإجبارهم على ممارسة الجنس معها بعد ان استدرجتهم عبر مكالمات تليفونية ساخنة مستغلة بذلك سذاجتهم.     الشرطة اعتقلت السكرتيرة موجهة لها عدة تهم من بينها استغلال القاصرين واجبار المراهقين على ممارسة الجنس معها وانتهاك أوقات العمل الرسمية في أنشطة غير مشروعة.     وقد أقدمت إدارة المؤسسة على فصل هذه السكرتيرة عن العمل نهائيا وقدمت اعتذارا مكتوبا لأولياء امور التلاميذ الثلاثة، مؤكدة عدم السماح بتكرار هذه « الجرائم البشعة ».     ورغم انكار السكرتيرة للتهم الموجهة إليها، إلا أن التلاميذ أكدوا جبارهم على ممارسة الجنس بمكتبها داخل المدرسة وفي منزلها وكذا داخل »كراج » السيارات الموجود في المدرسة، وقد استمرت علاقتها بأحدهم قرابة عام ونصف منذ سنة 2010 بكندا حتى اكتشفها شقيقه الأكبر وطلب منه الابتعاد عنها.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة