الزمن هو يوم الخميس الماضي، والمكان شهير لدى جزء كبير من البيضاويين، زنقة القاهرة بدرب سلطان الحي الشعبي الشهير لدى البيضاويين وغير البيضاويين، أما الحدث فإنه مؤلم، حيث تم العثور على جثتين لامرأة مسنة وأخرى حامل. والأخطر في هذا الحدث الذي اكتشفته مصالح الشرطة بالفداء بالبيضاء، هو احتمال تورط زوج المرأة الحامل في هذه الجريمة البشعة، أما كيف تم اكتشاف هذه الجريمة فكانت عبر جيران الضحيتين الذين انتبهوا في حدود الساعة الرابعة بعد زوال يوم الخميس إلى تسرب المياه من الشقة، فلجأوا إلى طرق باب الشقة لكن دون أن يرد أحد، فأخبر الجيران شقيقة صاحب الشقة، التي اتصلت بدورها بأخيها، لكن هاتفه كان خارج التغطية، قبل أن تحل بعين المكان وتتصل بالمصالح الأمنية والتي فتحت باب الشقة، فوجدت المرأة المسنة التي يبلغ عمرها ستين سنة قد فارقت الحياة بعد إصابتها بجروح خطيرة جدا في الرأس، والمرأة الحامل الحديثة العهد بالزواج غارقة في بركة من الدماء بعد تلقيها ضربات في الرأس، وتباشر المصالح الأمنية بحثا دقيقا لإيقاف الزوج، كما جاء في يومية « الصباح » في عدد نهاية الأسبوع.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.