نصف المغاربة يعيشون مع أسرهم والبطالة تنخرهم | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

نصف المغاربة يعيشون مع أسرهم والبطالة تنخرهم

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 14 يونيو 2012 م على الساعة 0:04

أظهرت دراسة أنجزت من طرف المندوبية السامية  للتخطيط أن أكثر من نصف الشباب المغاربة يعيشون ببيوت عوائلهم، وهي نتائج اعتبرها باحثون اجتماعيون «صادمة»، داعين إلى وضع حلول ناجعة تؤمن عيشا كريما للشباب يمكنهم من الزواج والانتقال إلى بيوتهم الخاصة. حيث أظهرت الدراسة أن السبب الأول لذلك يعود إلى البطالة وضعف الحالة الاقتصادية. أظهرت الدراسة، أن هذا الوضع يشمل بالدرجة الأولى الشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 سنة وأقل من 25 سنة، ويعاني منه الرجال أكثر من النساء، إذ يعود بالأساس إلى «ارتفاع نسبة البطالة في صفوف الشباب»، فيما تتراوح أعمار 12% من هؤلاء ما بين 18 وأقل من 45 سنة. وبحسب الدراسة دائما،  فإن هذه الظاهرة تؤثر أكثر على الشباب الذين يتراوح سنهم ما بين 18 و24 سنة، وهم المشكّلون لنسبة 18%، أكثر من تأثيرها على الفئة التي تتراوح أعمارها ما بين 35 و45 سنة، ونسبتهم 5,5%، فيما تصل نسبة الحضريين الشباب من هذه الفئة العمرية والذين يعيشون مع عوائلهم 17%، فيما لا تتعدّى هذه النسبة 5% بالعالم القرويّ. وأوضحت الدراسة أن البطالة وضعف مداخيل الشباب لم يؤثرا على نمط الاندماج في الوسط الأسري لكون 9% منهم فقط صرحوا بأنهم يواجهون صعوبات مع والديهم بسبب بقائهم في المنزل دون عمل، بينما كشفت الدراسة أنّ 75% من الشابات غير العاملات هنّ ربات بيوت يتحملن مسؤولية اسر آبائهم، و21% من الشابات لا زلن يدرسن بالجامعات.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة