دراسة أمريكية تؤكد تراجع الدين الإسلامي بالمغرب | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

دراسة أمريكية تؤكد تراجع الدين الإسلامي بالمغرب

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 09 أغسطس 2012 م على الساعة 17:01

رصدت دراسة أمريكية، نشرت اليوم الخميس تراجعا للدين الإسلامي في شمال إفريقيا خاصة لدى بلدان مثل مصر وتونس والمغرب. وفيما أكدت الدراسة أن ما بين 85 و100 بالمائة من المسلمين يؤمنون بالله ونبيه محمد، فقد أوردت أنه إذا كان الدين «مهما جدا” بالنسبة لـ80 بالمائة من مسلمي إفريقيا جنوب الصحراء وجنوب وجنوب شرق آسيا، فان هذه النسبة تتراجع الى 60 بالمائة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا “مصر وتونس والمغرب” ولا تتعدى 50 بالمائة من مسلمي الدول الشيوعية سابقا مثل روسيا وجمهوريات آسيا الوسطى. وفي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، يسجل فارق أيضا بحسب الأجيال، حيث أن شريحة ما فوق 35 عاما من العمر أكثر التزاما بالدين من الشباب، فيما ينعكس هذا التوجه في روسيا حيث الشباب أكثر تدينا من الأكبر سنا. وأظهرت الدراسة أن الرجال في الدول الـ39 المعنية يقصدون المساجد أكثر من النساء وشرح بيل ذلك بأنه “يعود أكثر إلى الثقافة الاجتماعية وكيفية إظهار النساء إيمانهن علنا”. لكن التقرير أشار إلى أنه “في معظم الدول التي شملتها الدراسة فان النساء يقبلن مثل الرجال على قراءة القرآن “أو الاستماع إلى تلاوته” بشكل يومي”. وبصورة إجمالية يعتبر 63 بالمائة من المسلمين أن هناك تفسير واحد للإسلام، فيما تتراجع هذه النسبة إلى 37 بالمائة بين مسلمي الولايات المتحدة. من جهة أخرى فان 90 بالمائة من المسلمين ولدوا على هذا الدين. وتسجل اكبر نسبة من اعتناق الإسلام في الدول الشيوعية سابقا ولا سيما روسيا حيث تبلغ النسبة 7%. ومعظم الذين يعتنقون الإسلام هم مسلمون نشؤوا على الإلحاد

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة