انفراد:بعد فضيحة مستشفى مراكش الإدارة تجري العملية اليوم للمريض المطرود من غرفة العمليات

انفراد:بعد فضيحة مستشفى مراكش الإدارة تجري العملية اليوم للمريض المطرود من غرفة العمليات

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 29 أغسطس 2012 م على الساعة 11:16

قال البروفيسور الكبير نجمي مدير مستشفى ابن طفيل بمدينة مراكش ردا على الفضيحة التي طالت المستشفى جراء اتهام مريض لأحد الأطباء بطرده من داخل غرفة العمليات في اتصال لـ »فبراير.كم » أنه » سيتم اليوم الأربعاء إجراء العملية الجراحية لهذا المريض رغم التصرفات التي صدرت منه في حق الطبيب ». وتابع البروفيسور نجمي تصريحه محملا المسؤولية الكاملة للمريض قائلا » عندما أخبره الطبيب بما يجب القيام به رفض ذلك وبدأ يسب في الطبيب وشده من تلابيبه إلى درجة أنه مزق وزرته ». وأشار مدير مستشفى ابن طفيل المعروف بانتقادات الفاعلين بالمدينة الحمراء لما يجري بداخل هذه المؤسسة الصحية أن » المريض اعترف بما قام به عندما حضر رجال الأمن لعين المكان، مؤكدا أنه كان في حالة غضب » مضيفا أن » الطبيب الذي تعرض لهذه الإهانة وهو يزاول عمله كان ينوي متابعة المريض قضائيا غير أنه قال عفا الله عما سلف ».   وكان شريط فيديو ظهر فيه أحد المرضى ويدعى (محمد الشنوف) تحدث فيه إلى عملية طرد لحقته من طرف أحد الأطباء الجراحين من داخل غرفة العمليات  بقسم المستعجلات الطبية والجراحية بمستشفى ابن طفيل.   وقال الرجل الذي بدا عاريا وهو يصرخ أمام عشرات المواطنين الذين تابعوا هذا المشهد الغريب، أنه يعاني من داءي السكري المزمن وارتفاع ضغط الدم، واشار إلى أن أحد الأطباء الجراحين قام بطرده من غرفة العمليات عندما استفسره عن سبب اتخاذه قرار بثر ساقه بدلا من بثر أصبع واحد، لكن هذا الأخير كان مصرا على أن يوقع له المريض على الأوراق التي تخول له القيام بهذه العملية.   وتابع ذات المريض قوله على أنه لما حاول الاستفسار مرة أخرى، قام الطبيب بطرده من قاعة العمليات ومن القسم بأكمله، إذ قال له الطبيب « شغلي هاداك بغيتي تسني لي على الأوراق هو هذاك ما بغيتيش خرج علي برا ودفعني »، فلم يجد المريض غير افتراش الرصيف وهو يرتدي فقط تبانا ما جعله محط استغراب المارة وكل من قصد قسم المستعجلات بابن طفيل خلال الفترة الصباحية.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة