انفراد: الهلع من الاشعاعات ينتشر بعد عشر إصابات بالسرطان في صفوف نساء عاملات في مستشفى ابن سينا!

انفراد: الهلع من الاشعاعات ينتشر بعد عشر إصابات بالسرطان في صفوف نساء عاملات في مستشفى ابن سينا!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 20 أكتوبر 2012 م على الساعة 11:27

حالة من الارتباك والخوف تسود وسط العاملين ببناية إدارية تابعة لمستشفى ابن سينا بالرباط، كما عاينتها « فبراير.كوم ». فبعد تكاثر حالات الإصابة بسرطان الثدي لدى نساء عاملات بالبناية تضخم القلق والتوجس، حيث بلغت الحالات المسجلة خلال أقل من سنة ما يفوق عشر حالات رسمية، فيما 7 حالات أخرى تواصل إجراء العلاجات الأولية. داخل البناية المكونة من طابقين، إلى جانب الطابق السفلي المخصص لركن سيارات الإسعاف، أضحى موضوع الساعة هو حالات الإصابة بسرطان الثدي التي طالت عدة نساء عاملات بالبناية. البروفيسور المنتصر الشفشاوني، مدير المركز الاستشفائي ابن سينا، قال إن كل «ما يروج بخصوص وجود إشعاعات تسببت في إصابة عاملات بالبناية بداء السرطان هو أمر غير علمي». وأضاف البروفيسور الشفشاوني أنه «مؤسف للغاية أن يصدر مثل هذا الكلام عن أناس مثقفين وأهل الميدان، أي ميدان الطب». وأكد منتصر الشفشاوني أن «موضوع هذه الإشاعات نوقش فعلا، لكن الأطباء أكدوا أن لا علاقة للموضوع بأية إشعاعات»، بل إن «تكرر الحالات»، من وجهة نظره، «هو فقط من باب الصدف».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة