الحركة النسائية تحذر وتدين اشهارا شبّه المغربيات بالكبش ووضع لها قرنين في عيد الأضحى

الحركة النسائية تحذر وتدين اشهارا شبّه المغربيات بالكبش ووضع لها قرنين في عيد الأضحى

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 25 أكتوبر 2012 م على الساعة 10:57

أقدمت مؤسسة للقروض الاستهلاكية على وضع إشهار خاص بقروض عيد الأضحى، يتضمن صورة لامرآة يطل من رأسها قرنان أي أنها في صورة كبش. وقد نصبت لهذا الإشهار لوحات كبيرة بأهم ملتقيات الشوارع الرئيسية بالدار البيضاء. إن مركز الإعلام والرصد للنساء المغربيات العضو بفيدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة  والذي سبق له في مناسبات عدة أن نبه إلى  التعاطي السيئ للإعلام والإشهار مع المرأة، وأنجز مذكرة مطلبية تفصيلية بمناسبة الحوار الوطني حول الإعلام و قانون  الصحافة الذي نظم سنة 2010. وبهذه المناسبة فإننا نستنكر انتهاك كرامة النساء باللجوء إلى صياغة وتثبيت وإشاعة صور نمطية للنساء ، لا زالت موجودة إن لم نقل سائدة، لدى فئات واسعة من المجتمع ( المرأة البليدة ، الحيوان، الكبش بقرنين ….الخ)  و تعتبره اعتداءا على الحقوق الإنسانية للنساء ، يندرج في إطار العنف و التمييز الذي يطالهن  بسبب الجنس والذي أصبح  محظورا  حسب أحكام الدستور و مقتضياته ،  و تدعو إلى: ·     تجريم نشر الصور المهينة لكرامة المرأة في الإعلانات و الوصلات الإشهارية وغيرها من المواد الإعلامية والأدبية و الفنية و البرامج….   ·     إتخاذ جزاءات فورية في حق المؤسسة التي لها المسؤولية في نشر هذا الإعلان  المهين لكرامة النساء .   ·     اتخاذ جزاءات  في حق الإعلام  الذي يروج لمفاهيم و صور نمطية تسيء للنساء وتعيد إنتاج الثقافة الذكورية  و تعرقل كل الجهود المبذولة لتغيير التمثلات والعقليات والسلوكات المبنية على التمييز الجنسي عوض  تعزيز ثقافة المساواة.   ·     التزام الناشرين و  وكالات الإعلان و الاشهار بدفاتر تحملات يلزمهم بعدم استعمال المرأة كسلعة لترويج منتوجاتهم أو خدماتهم، و استعمال صورة المرأة دون احترام لحقوقها الإنسانية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة