أستاذ ومساعد جزار وصاحب مخدع هاتفي سلفيون متابعون بتهمة الانتماء إلى جماعة محظورة

أستاذ ومساعد جزار وصاحب مخدع هاتفي سلفيون متابعون بتهمة الانتماء إلى جماعة محظورة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 21 ديسمبر 2012 م على الساعة 17:06

ابتدائية مراكش تتابع ثلاثة سلفيين بتهمة الانتماء إلى جماعة محظورة، إذ حددت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش 8 يناير المقبل تاريخا للنظر في ملف ثلاثة سلفيين، بعد متابعتهم، في حالة سراح، من أجل الاشتباه في انتمائهم إلى جماعة محظورة.   وكان الأظناء، وهم: أستاذ بالتعليم العمومي ومساعد جزار وصاحب مخدع هاتفي، مثلوا الثلاثاء 18 دجنبر الجاري أمام وكيل الملك لدى المحكمة نفسها، والذي قرر إحالتهم على المحاكمة في جلسة استمرت حتى وقت متأخر من الثلاثاء، قبل أن تقرر المحكمة تأجيل القضية من أجل إعداد الدفاع إلى تاريخ الثلاثاء 8 يناير من السنة المقبلة.   وكانت عناصر من الفرقة الوطنية للشرطة القضائية قد اعتقلت، في الساعات الأولى من صباح 10  دجنبر الجاري، السلفيين الثلاثة، بعد أن داهمت منازلهم وحجزت حواسبهم المحمولة وكتبا دينية. وباشرت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تحقيقا مع المعتقلين استمر أربعة أيام متواصلة، قبل أن تحيلهم على ملحقة محكمة الاستئناف بمدينة سلا المختصة في قضايا وجرائم الإرهاب، والتي قضت بعدم الاختصاص، لتتم إحالتهم الثلاثاء على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بمراكش.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة