أوراق مالية مزورة تغزو أسفي وقاصرون يجندون لترويجها

أوراق مالية مزورة تغزو أسفي وقاصرون يجندون لترويجها

صورة سابقة لتوقيف عصابة مختصة في تزوير الأوراق المالية

لم يعد سائق الطاكسي، والبقال، والفكهاني، يتناولون من يدك الأوراق النقدية من جميع الفئات، ويدخلونها في جيوبهم أو يرمونها داخل المكان المخصص لها، دون تقليبها ذات اليمين وذات الشمال للتأكد من سلامة الأختام واللون والرموز التي تؤكد أنها نقود سليمة. هذا هو الحال مند أسبايع داخل مدينة أسفي، كما نقلت ذلك مصادر محلية لـ »فبراير.كوم »، فالمدينة شهدت في الأونة الأخير غزوا غير مسبوق للأوراق النقدية المزورة، يتم ترويجها بقوة داخل الأسواق. وقالت مصادرنا، إن السلطات الأمنية بالمدينة، أوقفت أول يوم أمس قاصرا عند حلاق بعد أن ناول هذا الأخير ورقة نقدية مزورة، وهو ما دفع رجال الأمن لفتح تحقيق معمق حول مصدر تلك النقود، فاهتدت إلى مشتبه به، يوظف قاصرين يربحون حصتهم مقابل ترويج الأوراق المزورة.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.