.بن الشيخ يحظى بـ 980 مليونا لتعزيز القدرات المؤسساتية لمكتب التكوين

.بن الشيخ يحظى بـ 980 مليونا لتعزيز القدرات المؤسساتية لمكتب التكوين

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 17 يناير 2013 م على الساعة 19:43

أعطى العربي بن الشيخ، المدير العام لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، خلال الأسبوع الجاري انطلاقة مشروع التوأمة المؤسساتية بين المكتب والاتحاد الأوروبي، والذي يهدف إلى «تعزيز القدرات المؤسساتية للمكتب في إطار برنامج الدعم «P3AIII» الذي يجمع المغرب بالاتحاد الأوروبي. وتهم هذه الشراكة ثلاثة محاور للدعم، يهم الأول تنفيذ اللامركزية الجهوية بالمكتب عبر تعزيز استقلالية المديريات الجهوية ودعم «الترسيخ الترابي» لجهاز التكوين بالجهات. ويخص المحور الثاني تحسين جودة التكوين المهني عبر مساندة عمليات التكوين المستمر وتطوير مهارات المكونين وتنمية التكوين بالتناوب وتعزيز مراكز تنمية الكفاءات، في حين يعنى المحور الثالث والأخير بتطبيق هذه المستجدات في معهد التكوين بمهن البناء والأشغال العمومية بسطات وهي المؤسسة الأولى من نوعها بإفريقيا والعالم العربي. هكذا، سيتم، بموجب هذه الشراكة، تنفيذ 36 نشاطا، بغية توفير أفضل مقاربة بين عروض التكوين ومتطلبات الفاعلين الاقتصاديين من الموارد البشرية سواء على المستوى الوطني أو الجهوي، بغلاف مالي يصل إلى حوالي 9.8 مليون درهم. وستهم هذه الشراكة 280 ساعة من التكوين والإعلام يتم تنفيذها بالمغرب بواسطة 14 خبيرا و12 مكونا من دول الاتحاد الأوروبي، خاصة  فرنسا وبلجيكا، والقيام بزيارات دراسية للمسؤولين المغاربة إلى فرنسا وبلجيكا، وعدة تداريب لدعم القدرات التقنية للأطر المغربية ببلجيكا، فضلا عن إقامة مستشار ومساعدة  للتوأمة لمدة 18 شهرا بالمديرية الجهوية الشمالية الغربية الأولى التابعة للمكتب.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة