تلميذات كفيفات يفجرن فضيحة تحرش داخل مؤسسة تعليمية

تلميذات كفيفات يفجرن فضيحة تحرش داخل مؤسسة تعليمية

  فجرت تلميذات يدرسن بالمنطمة العلوية لرعاية المكفوفين بمراكش فضيحة من العيار الثقيل بطلها مسؤول بالمؤسسة، إذ كشفت أربع تلميذات كفيفات في شهادة مكتوبة عن تحريضهن من قبل المسؤول على ممارسة الجنس معه والتحرش بهن.   وقالت سارة، تليمذة كانت تدرس يمعهد أبي العباس السبتي التابع للمنظمة التي ترأسها الأميرة لمياء الصلح، كما ورد في « المساء » في عدد الإثنين 21 يناير، إن المسؤول ع.ح حاول تقبيلي داخل مكتبه رغما عن أنفي، وهو ما صرحت به للمدير بحضور أساتذة، وأضافت أن نفس المسؤول عندما شعر بخطورة فعله، بدأ يضايقني من خلال منحي نقط ضعيفة قصد دفعي لمغادرة المؤسسة.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.