خلاف في جلسة قمار يتحول إلى جريمة قتل بشعة | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

خلاف في جلسة قمار يتحول إلى جريمة قتل بشعة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 24 يناير 2013 م على الساعة 14:12

استقبلت مستعجلات مستشفى محمد الخامس بالجديدة، مساء الأحد الماضي، جثة شاب في عقده الثالث بعدما تم نقله من طرف شخصين على متن دراجة ثلاثية العجلات إثر إصابته بطعنات قاتلة في الفخذ وأسفل الصدر. وحسب مصادرنا فإن الضحية المتزوج والأب لطفل واحد، كان قد تلقى طعنتين بواسطة سكين من طرف أحد رفاقه، وذلك إثر نشوب خلاف بينهما عندما كانا يلعبان القمار رفقة آخرين بالسوق القديم للسمك بسوق بئر إبراهيم، المشهور بلالة زهرة. وأفادت المصادر بأن الضحية «عبد الله م» ظل ينزف لمدة ليست بالقصيرة، قبل أن يقرر شخصان نقله على متن دراجة لنقل السلع ثلاثية العجلات إلى مستشفى محمد الخامس، حيث تأكد بعد وصوله إلى قسم المستعجلات أن الضحية فارق الحياة متأثرا بالطعنات الغائرة التي أصابته في مقتل. وفور إعلامهم بالواقعة، انتقل عناصر الضابطة القضائية إلى عين المكان، ومن ثم إلى مستشفى الجديدة، حيث تم الاستماع إلى صاحبي دراجة نقل البضائع، اللذين صرحا لرجال الشرطة القضائية باسم مرتكب جريمة القتل الذي لاذ بالفرار بعد اقترافه لفعله الجرمي، حيث تمكنت المصالح الأمنية بعد تكثيف عملياتها التمشيطية بالمدينة وفي الأماكن التي يمكن أن يوجد بها من إلقاء القبض عليه في الليلة نفسها، حيث أن ينتظر أن تكشف فصول التحقيق في حيثيات وملابسات هذه الجريمة عن الدوافع والملابسات التي أدت إلى وقوعها. يشار إلى أن سوق بئر إبراهيم يعرف يوميا توافد عدد كبير من المداومين على لعب القمار داخله، والذين يكونون في الغالب من أصحاب السوابق والمدمنين على تناول المخدرات بمختلف أنواعها، وهي العملية التي تتم تحت أنظار السلطات دونما تدخل من أحد، رغم ما تسفر عنه هذه الجلسات من مشادات وخلافات تتطور في الغالب إلى تبادل للضرب والجرح بالأسلحة البيضاء، تكون نتائجها وخيمة على أصحابها وعلى الآخرين، وقد تؤول إلى ما لا تحمد عقباه كما وقع ليلة الأحد الماضي

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة