القطار يدهس فتاة بممر غير محروس بالقصر الكبير وأحد الضحايا يطالب بوقف النزيف | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

القطار يدهس فتاة بممر غير محروس بالقصر الكبير وأحد الضحايا يطالب بوقف النزيف

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 17 فبراير 2013 م على الساعة 12:04

أودى القطار القادم من مدينة طنجة، خلال الايام الماضية، بحياة فتاة في مقتبل العمر، بعدما دهستها عجلاته الحديدية حين كانت تهم بقطع ممر غير محروس، بالقرب من ثكنة القوات المساعدة، وسط مدينة القصر الكبير، حيث قسمت عجلات القطار جثة الهالكة إلى أربعة أجزاء بعدما انفصل الرأس والأطراف السفلى عن باقي الجسد، مما استنفر عناصر الأمن ورجال السلطة الذين حضروا بعين المكان، ليتم نقل الجثة المنشطرة إلى مستودع الأموات بالمستشفى المحلي بالمدينة. وناشد زكرياء الساحلي، في بلاغ أصدره بالمناسبة تحت عنوان «كفانا صمتا كفانا موتا، صمتك يساوي موتك»، باعتباره ضحية تسببت في وقت سابق حادثة قطار في بتر رجليه، إغلاق الممرات غير المحروسة الموجودة وسط المدينة، وتجهيزها وفق شروط تضمن سلامة المواطنين وتحفظ أمانهم الشخصي، لإيقاف حالات القتل المتزايدة بهذا الممر غير المحروس بالمدينة، والتي يتسبب فيها قطار الموت، في ظل الصمت الرهيب للمسؤولين محليا ووطنيا، دعما منهم لشركة القطارات التي تهدف إلى تحقيق أرباح على حساب أمن وسلامة المواطنين. وعبر الساحلي، في بلاغه، عن مدى إحساسه بالآلام والجراح العميقة التي يسببها قطار الموت بالمدينة، على حد تعبير البلاغ، مطالبا بتغيير الوضع قائلا: «إذا ظل الوضع على ما هو عليه فإنك أنت، هو، هي، نحن، وأنتم ستكونون ضحايا القطار بهذه الممرات غير المحروسة التي تحولت إلى بوابات للموت المحقق في أية لحظة»، كما دعا في الوقت نفسه كل هيئات المجتمع المدني وسكان المدينة إلى الانخراط في المبادرات الإنسانية والاحتجاج من أجل تفادي وقوع حوادث مستقبلية مشابهة، كما طالب أسر الضحايا بالتكتل من أجل النضال المشترك لإيقاف نزيف الموت فوق السكة الحديدية وإنصاف ذوي الشهداء

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة