النهود العارية تطارد الرئيس التونسي في باريس وتسائله عن أمينة

النهود العارية تطارد الرئيس التونسي في باريس وتسائله عن أمينة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 12 أبريل 2013 م على الساعة 18:48

هاجمت ثلاث ناشطات من حركة “فيمن” النسائية الرئيس التونسي منصف المرزوقي وهن عاريات الصدر، خلال وصوله إلى معهد العالم العربي في باريس لتوقيع كتابه الجديد ‘ابتكار ديمقراطية، دروس التجربة التونسية’ باللغة الفرنسية. وكان الرئيس التونسي يجلس في قاعة واسعة داخل معهد العالم العربي يستعد للحديث إلى الصحافيين قبل توقيع كتابه، فركضت نحوه الناشطات الثلاث وهن عاريات الصدر، ويصرخن باسم أمينة، في إشارة إلى فتاة تونسية عمدت في وقت سابق إلى التعري على شبكة الأنترنت، حيث نشرت صورا لها عارية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، وقالت إنها إختارت إبلاغ صوتها عبر جسدها . وقد نجح حراس الرئيس التونسي و أفراد الأمن الخاص بمعهد العالم العربي في منع الناشطات من الوصول إلى الرئيس التونسي الذي بقي جالسا في مكانه يتابع المشهد في صمت،مع ابتسامة صغيرة وفق مراسل الدولية في عين المكان. وكانت الفناة التونسية “أمينة” قد تسببت في جدل واسع في تونس و خارجها،حينما نشرت صورا لها وكتبت على صدرها العاري جملة “جسمي ملكي” وليس مصدر شرف لأحد ، ووصفت في تصريحات تلفزيونية هذه الخطوة بالحركة الإحتجاجية بالتزامن مع إحتفالات اليوم العالمي للمرأة، وإعلان منظمة فيمن العالمية للنساء المحتجات بالتعري، إعتزامها فتح مكتب لها في تونس. وكانت منظمة فيمن العالمية للنساء المحتجات بالتعري أكدت سعيها لفتح فرع لها في تونس، الأمر الذي رفضته وزيرة المرأة التونسية سهام بادي ونددت به، معلنة أنها ستعمل على مواجهته ومنعه قانونياً لأن ذلك يتنافى مع الدين الإسلامي والتقاليد التونسية. كما طوق معارضون تونسيون الرئيس التونسي خارج معهد العربي بهاتافات ساخرة من علاقته بقطر، وصرخوا في وجهه اثناء وصوله “يا مرزوقي يا بقر..روح ترشح في قطر” ردا على مطالبة المرزوقي بمعاقبة كل من ينتقد دولة قطر في بلاده. و جاءت أعداد كبيرة من التونسيين والمعارضين لمحاصرة المرزوقي، فيما حمل بعضهم كميات من البيض بهدق رشق الرئيس أثناء خروجه من الحفل الأدبي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة