شريط مصور يورط إدارة جمارك فاس ومكناس في ملفات البنزين المهرب

شريط مصور يورط إدارة جمارك فاس ومكناس في ملفات البنزين المهرب

هز شريط مصور إدارة الجمارك في فاس ومكناس بسبب تعليقات أشار فيها معدُّوه، عدة مرات إلى تورط مسؤولين كبار في هذه الإدارة، في « غض الطرف » عن ملفات البنزين المهرب، الذي أصبح يغمر الجهة.   وقد صور الشريط بتقنيات عالية وتوضيبات استُعملت فيها اللغة افلرنسية، أحد أكبر المستودعات في جهة فاس ومكناس، تقول « المساء » في عدد الأربعاء 24  أبريل الجاري، بينما كانت الشاحنات التي تم إدخال تعديلات عليها (بالطريقة المغربية) لتسع كميات كبيرة من البنزين المهرب، تدخل وتخرج من وإلى المستودع، الذي يظهر من خلال الشريط أنه يوجد بعيدا عن أعين المواطنين، لكنه غير بعيد عن أعين الجمارك.   وجاء في الشريط أن مسؤولي هذه الإدارة يعمدون إلى إخلاء المنطقة المجاورة من أي مراقبة، في الأوقات التي تنشط فيها حركة »الدخول والخروج » إلى المستودع.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.