وفاة معطلة وجنينها يؤجج غضب ساكنة زاكورة

وفاة معطلة وجنينها يؤجج غضب ساكنة زاكورة

توفيت مساء أمس الشابة « رقية العبدلاوي »  البالغة من العمر قيد حياتها 33 سنة والتي تنتمي الى صفوف المعطلين، بعدما دخلت المستشفى صباحا من أجل الولادة لتنتهي جثه هامدة، بحسب مصادر « فبراير.كوم » من زاكورة.   وقالت نفس المصادر لـ »فبراير.كوم » أن وفاة المعطلة جاء على إثر غياب طبيب جراح لإنقاذها، حيث بقيت مدة 6 ساعات تصارع الموت دون أن تجد من ينقذها لتنتهي جثة هامدة بعد ان أصيبت بنزيف دموي و فارقت الحياة رفقة  جنينها.   وقد دفع هذا الحادث المأساوي الذي هز المدينة، إلى خروج آلاف المواطنين في مسيرة ليلية جابت شوارع المدينة.   وشهدت المسيرة التي شارك فيها عدد من الجمعيات و الهيئات الحقوقية و السياسية بالمنطقة، ترديد شعارات تندد بـ، »اللامبالاة و الاهمال اللذان بالمستشفى وكذا  غياب التجهيزات الضرورية  » .

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.