الوردي: الأطباء كانوا غائبين عن المستشفى لحظة قدوم معطلة للانجاب بزاكورة وسنفتح تحقيقا في الوفاة

الوردي: الأطباء كانوا غائبين عن المستشفى لحظة قدوم معطلة للانجاب بزاكورة وسنفتح تحقيقا في الوفاة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 14 مايو 2013 م على الساعة 8:27

تعهد وزير الصحة  الحسين الوردي٬ امس الاثنين٬ بإجراء تحقيق « شفاف » في قضية وفاة مرأة حامل في زاكورة. وأوضح الوردي٬ في تصريح أوردته القناة الأولى في نشرتها المسائية٬ أن « جميع الإجراءات تم اتخاذها لمعرفة إن كان أي مهني صحة مسؤول عن الوفاة المزدوجة (الأم ووليدها) يوم الخميس بمستشفى بإقليم زاكورة ». وأكد أنه « إذا ثبتت مسؤولية أي مهني صحة٬ سأقوم باتخاذ وتطبيق الإجراءات اللازمة بشكل حازم بما في ذلك المتابعة القضائية »٬ منددا « بشدة » بأي « إهمال » يتسبب في فقدان حياة إنسانية. وأشار الوزير إلى أن السيدة المتوفية « جاءت لتضع وليدها٬ لتجد أن الطبيبين المتخصصين في طب النساء وطبيبة جراحة كانوا غائبين عن المستشفى٬ وبالتالي فإننا لم نكن قادرين على توفير كل الرعاية لإنقاذ المريضة ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة