محكمة الاستئناف بالجديدة تدين فقيها اغتصب زوجته وظل يضاجعها بوحشية

محكمة الاستئناف بالجديدة تدين فقيها اغتصب زوجته وظل يضاجعها بوحشية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 06 يونيو 2013 م على الساعة 16:56

لم يعد من الآن  فصاعدا المجال للتسامح مع مغتصبي زوجاتهم جنسيا، بعدما أصبح الحكم الصادر يوم أمس عن محكمة الإستئناف بالجديدة حول واقعة من هذا القبيل يشكل مرجعا واجتهادا في هذا الباب.   ويتعلق هذا الحكم الذي بلغت عقوبته سنتين سجنا، بمتهم صفته فقيه، يبلغ من العمر 42 سنة، كان يضاجع زوجته بطريقة وحشية، تتسم بالعنف الجنسي واللواط، وهو ما تسبب لها بحسب الشواهد الطبية المدلى بها أمام المحكمة بشق سرجي مع ما ترتب عن ذلك من مرض بالبواسير.   وفي شهادة لطفلة الزوجين أمام المساعدة الاجتماعية وهيئة المحكمة، فإن الأب كان يقوم بجر زوجته من شعرها في الأرض ويطالبها بعد التعنيف بأن تنفذ نزواته كيف ما شاء أمام أعين ومسمع عياله الثلاث الذين كانوا يعيشون متكدسين إلى جانب الأبوين في غرفة واحدة.   عبد السلام لمريني محامي الزوجة والبلغة من العمر 35 سنة، اعتبر أن هذا الحكم يعد الأول من نوعه في تاريخ المحاكم المغربية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة