ادانة موظفين بسجن القنيطرة بالسجن النافذ بين 8 أشهر وسنة بتهمة الارتشاء مقابل تحسين وضعية سجين

ادانة موظفين بسجن القنيطرة بالسجن النافذ بين 8 أشهر وسنة بتهمة الارتشاء مقابل تحسين وضعية سجين

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 04 يوليو 2013 م على الساعة 9:09

قضت المحكمة الابتدائية بالقنيطرة، اليوم الأربعاء ، بالحبس النافذ في حق موظفين يعملان بالسجن المركزي بالقنيطرة لمدد تتراوح بين ثمانية و12 شهرا ، وغرامة مالية قدرها 2000 درهم لكل واحد منهما لتورطهما في قضية ارتشاء. ويتعلق الأمر بموظف بالسجن المركزي الذي حكم عليه بثمانية أشهر نافذة ورئيسه ب 12 شهرا نافذا . وكان أحد الموظفين، قد اعتقل في يونيو الماضي بأحد أحياء مدينة القنيطرة، متلبسا بتسلم مبلغ مالي (2000 درهم) من أب أحد السجناء المعتقلين بالسجن المركزي والذي يقضي عقوبة بالسجن لمدة 17 سنة لتورطه في جريمة قتل. وكان أب السجين قد اشتكى من سوء المعاملة التي يتعرض لها ابنه بالسجن، ووضع شكاية لدى النيابة العامة مشيرا فيها إلى أن أحد موظفي السجن المركزي طالبه بتقديم مبلغ مالي مقابل تحسين وضعية ابنه السجين. وأشار الموظف ، الذي تم اعتقاله في حالة تلبس، إلى أنه كان ينفذ أوامر صادرة من رئيسه والذي طلب منه ربط الاتصال بالأب والحصول منه على مبلغ مالي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة