المغربي الذي قتل رميا بثلاثة رصاصات بمركز شرطة

المغربي الذي قتل رميا بثلاثة رصاصات بمركز شرطة

فتح تحقيق واسع للكشف عن ملابسات مقتل مواطن مغربي بمركز للشرطةبعد إصابته بـ3 رصاصات أردته قتيلا. وبدأت التحقيقات بالكشف عما سجلته كاميرات المراقبة بمركز الأمن بياريس غير أنها كانت معطلة ولم يعرف إن كان وراء تعطيلها فاعل للتستر على جريمة القتل التي من المنتظر أن تثير ردود أفعال كبيرة. وتعود وقائع الحادث، كما ورد في « المساء » في عدد نهاية هذا الأسبوع، حين احتج الضحية وهو صاحب محل تجاري على عدم تعويضه عن الخسارات التي لحقته جراء أشغال « الترامواي » التي مست جزءا من محله، غير أن كل شكاياته لم تلق إجابات عنها، ما جعله يتوجه إلى مركز  شرطة، غير أن مشاداة كلامية بين الطرفين انتهت بإطلاق الرصاص على الضحية، والذي تقول رواية أخرى إنه كان مدججا بساطور وهاجم مركز الأمن.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.