صفحة "فضائح بنات مراكش" تعود بقوة وصفحات أخرى تتصيد فتيات في أوضاع مثيرة داخل منازلهن أو في الشارع

صفحة « فضائح بنات مراكش » تعود بقوة وصفحات أخرى تتصيد فتيات في أوضاع مثيرة داخل منازلهن أو في الشارع

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 12 أغسطس 2013 م على الساعة 19:41

 عادت صفحة فضائح « بنات مراكش » لتضرب بقوة، بعد أسابيع على مغادرة صاحبها أسوار سجن بولمهارز، بعد إدانته بثمانية أشهر حبسا نافذا، إذ ظهرت صور وفيديوهات جديدة على صفحة « سكوب مراكش »، التي تنشط على موقع التواصل الاجتماعي « الفايس بوك »، حيث ظهرت صور جديدة لفتيات في أوضاع مخلة بالحياء، وصور أخرى لتيات بلباسهن الداخلي، لكن هذه المرة سلمت فتيات المدارس من قنص مسير الصفحة. وقالت « المساء » التي أوردت هذا الخبر في عدد الثلاثاء 13 غشت، أن الأمر لم يقف عند صاحب هذه الصفحة، بل دأب البعض إلى خلف صفحات مماثلة استهدفت فتيات داخل منازلهن أو في الشارع العام في أوضاع مثيرة، الأمر الذي أثار تساؤلات الشارع المراكشي، حول الجهات التي تقف وراء هذا العمل الخطير…

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة