وفاة الجندي الذي أضرم النار في جسده داخل ثكنة عسكرية بالعيون

وفاة الجندي الذي أضرم النار في جسده داخل ثكنة عسكرية بالعيون

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 19 سبتمبر 2013 م على الساعة 8:34

علمت « فبراير.كوم » أن الجندي الذي أضرم النار في جسده داخل الثكنة العسكرية بمدينة العيون، قبل ايام، قد توفي مساء أمس، بعدما تم نقله على وجه السرعة إلى المستشفى العسكري بالرباط.   وكشف مصدر « فبراير.كوم » أن الجندي كان قد تم نقله في طائرة خاصة من العيون إلى الرباط لتلقي العلاجات، خاصة وأن حالته الصحية تدهورت، كما سبق وأسلفنا الذكر في خبر سابق.   وبحسب مصدر « فبراير.كوم »، فإن لجنة تقصي الحقائق التي تشرف عليها ادارة الدفاع الوطني تقوم منذ اقدام الجندي على حرق نفسه ، بتحرياتها لمعرفة الأسباب التي جعلت الجندي يصب البنزين على جسده ومن تم إضرام النار بقلب الثكنة العسكرية.   وكان جندي « البلير » قد صب البنزين على جسده، صباح يوم السبت الماضي داخل ثكنة عسكرية ﺗﻭﺟﺩ ﻋﻠﻰ ﻣﺷﺎﺭﻑ ﺍﻟﻣﺩﺧﻝ ﺍﻟﺷﻣﺎﻟﻲ ﻟﻣﺩﻳﻧﺔ ﺍﻟﻌﻳﻭﻥ.   روابط حول نفس الموضوع:   حصري وغير مسبوق: جندي يضرم النار في جسده داخل ثكنة عسكرية بالعيون نقل الجندي الذي أضرم النار في جسده بقلب ثكنة عسكرية بالعيون إلى المستشفى العسكري في حالة حرجة والتحقيقات جارية     »

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة